الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

تثقيف مجندي الخدمة الوطنية أسرياً واجتماعياً

شهدت القيادة العامة للقوات المسلحة، في مقر هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية أمس، توقيع مذكرتي تفاهم مع مؤسسة صندوق الزواج، وشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، بشأن التعاون في مجال تقديم الدعم والتثقيف الاجتماعي لمجندي الخدمة الوطنية والاحتياطية. ويأتي هذا التعاون في إطار دعم مشروع الخدمة الوطنية والاحتياطية، والاستفادة الأمثل مما تقدمه الجهات والهيئات والوزارات في الدولة من برامج واختصاصات. وقّع مذكرتي التفاهم، من جانب القيادة العامة للقوات المسلحة اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون آل نهيان رئيس هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية، وعن مؤسسة صندوق الزواج وزير دولة رئيس مجلس إدارة المؤسسة الدكتورة ميثاء الشامسي، فيما وقعها من جانب شركة «أدنوك» المدير العام عبدالله ناصر السويدي. وثمّن اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون آل نهيان، الدور الذي ستقدمه مؤسسة صندوق الزواج وذلك وفق البنود المدرجة في مذكرة التفاهم الموقعة مع الصندوق، والتي من شأنها المساهمة في دعم وتثقيف مجندي الخدمة الوطنية في المجال الأسري والاجتماعي. وأضاف أن ما لمسناه من مستوى لمجندي الخدمة الوطنية من طلبة الثانوية العامة فاق التوقعات، فالتغيرات التي طالت العديد من سلوكيات المجندين وتصرفاتهم باتت واضحة للعيان من أن ما تم غرسه في نفوسهم من قيم وعادات وسلوك آتت ثمارهها اليوم، وسيكون له عظيم الأثر في بناء الأسرة وتحصين الوطن. وذكر أن مساهمة «أدنوك» عبر مذكرة التفاهم، ستساعد على تسهيل إجراء الفحوصات الطبية للموظفين التابعين لها، والمطلوبين لتأدية الواجب الوطني، إضافة إلى مبادرتها بوضع برامج لدعم المتميزين من مجندي الخدمة الوطنية. وأعربت ميثاء الشامسي عن مدى سعادتها بما ستعكسه المذكرة من تعاون مشترك بين هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية ومؤسسة صندوق الزواج، موضحة أن الاتفاقية ستسهم في تدعيم وتعزيز ثقافة الشباب فيما يتعلق بالقيم الأسرية والمجتمعية، كما أنها وبما تحتويه من برنامج ستعمل على مد الشباب بمعلومات وخبرات في مجال بناء الأسرة والمحافظة عليها.
#بلا_حدود