السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021

تخريج 182 طالبة من التكنولوجيا التطبيقية

شهدت سمو الشيخة مريم بنت محمد بن زايد آل نهيان الاحتفال الذي نظم في قصر الإمارات بمناسبة تخريج 315 طالبة من ثانوية التكنولوجيا التطبيقية ـ فرع أبوظبي، والدفعة الأولى من الثانوية الفنية فرع الإمارة، وذلك تحت رعاية حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة سمو الشيخة سلامة بنت حمدان بن محمد آل نهيان. وتمثل الخريجات الدفعة الرابعة من ثانوية التكنولوجيا التطبيقية ـ فرع أبوظبي، ويبلغ عددهن 182 خريجة، والدفعة الأولى من الثانوية الفنية ـ فرع أبوظبي، ويبلغ عددهن 133 خريجة. وشملت تخصصات الخريجات الهندسة الميكانيكية التطبيقية والهندسة التكنولوجية التطبيقية وعلوم الحاسوب والطاقة وتكنولوجيا العلوم الصحية وغيرها من التخصصات التقنية المتطورة. وتضمنت دفعة «التكنولوجيا التطبيقية» تخريج الدفعة الأولى من الطالبات المتفوقات ضمن برنامج العلوم المتقدمة والبالغ عددهن 13 خريجة. وثمنت سمو الشيخة مريم بنت محمد بن زايد آل نهيان الدور القيادي والريادي للقيادة الحكيمة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في رعاية وتمكين المرأة الإماراتية من أداء أدوارها الوطنية. وأثنت سموها على الدعم والمتابعة الحثيثة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في تعزيز قطاع التعليم العلمي والتكنولوجي في الدولة «وهو ما نلمسه اليوم بتخريج هذه الكوكبة من الخريجات المواطنات، والذي يعد صورة مضيئة من الإنجازات المتلاحقة التي تحققها القيادة الحكيمة في المجالات كافة». وأكد وزير التربية والتعليم رئيس مجلس أمناء معهد التكنولوجيا التطبيقية ومعهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني حسين بن إبراهيم الحمادي أن القيادة الحكيمة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان تؤكد دائماً ضرورة اتخاذ جميع الخطوات البناءة اللازمة ليكون النظام التعليمي في الإمارات من أكثر النظم التعليمية تطوراً. وأشار الحمادي في كلمته التي ألقتها نيابة عنه مديرة ثانويات التكنولوجيا التطبيقية والثانويات الفنية رشيدة ناشف إلى أن الاحتفال بتخريج الدفعة الجديدة لثانويات التكنولوجيا التطبيقية التابعة لمعهد التكنولوجيا التطبيقية والثانوية الفنية التابعة لمعهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني يشكل رسالة حب وولاء لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وتجسيداً حياً لما نشعر به جميعاً من خالص الحب وصدق الانتماء لوطننا الغالي. وتضمن الاحتفال أداء الخريجات «ملحمة الولاء» التي جددن من خلالها ولاءهن التام وطاعتهن وحبهن الكبير للقائد صاحب السمو رئيس الدولة، حفظة الله، وحرصهن التام على خدمة الوطن وتحقيق طموحات القيادة الحكيمة في فتيات الإمارات.
#بلا_حدود