الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021

شراكة ثنائية

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله أمس أهمية تطوير العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وبولندا خصوصاً في مجالات التعاون الاقتصادي والثقافي والسياحي والشراكة الاستثمارية، إلى جانب التشاور السياسي فيما يخص القضايا الإقليمية والدولية ذات الأهمية المشتركة. وأشار سموه إلى أن سياسة الدولة على المستوى الداخلي ترتكز على التنمية الشاملة وتوفير الأمن والاستقرار الاجتماعي والاقتصادي والمعيشي لجميع أفراد وشرائح المجتمع الذي يتميز بتنوعه الثقافي والديني والعرقي. وأوضح سموه في هذا الصدد سعي القيادة وحكومته إلى إسعاد مواطني الدولة وتنميتهم وتوفير كل وسائل العيش الكريم لكل مواطن على مساحة دولتنا العزيزة وتحقيق التنمية المستدامة خصوصاً في مجال الاقتصاد المعرفي وتحقيق وتعزيز التنافسية التي تخلق الإبداع والابتكار في شتى المجالات. وبدأ سموه زيارة رسمية إلى جمهورية بولندا تستمر يومين، وجرت لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لدى وصوله والوفد المرافق إلى القصر الرئاسي في العاصمة وارسو مراسم الاستقبال الرسمية وكان على رأس المستقبلين رئيس جمهورية بولندا بروفيسلاف كومورفسكي الذي صافح سموه ثم الوفد المرافق. وصافح صاحب السمو نائب رئيس الدولة الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي كبار مستقبليه من الوزراء ورجالات الدولة وأعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي المعتمدين لدى بولندا. واستعرض سموه يرافقه كومورفسكي ثلة من حرس الشرف بعد عزف السلامين الوطنيين لدولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية بولندا. وعقب الانتهاء من مراسم الاستقبال عقدت جلسة مباحثات رسمية بين صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد بن آل مكتوم والرئيس كومورفسكي تناولت عدداً من المواضيع والقضايا الثنائية والإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك بين البلدين وسبل توسيع آفاق التعاون الثنائي بين الجانبين في قطاعات التعليم العالي والزراعة والبحوث الزراعية والتسويق الزراعي والسياحة والاستثمارات المشتركة. ورحب الرئيس البولندي في بداية اللقاء بصاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والوفد المرافق، مؤكداً عمق علاقات الصداقة بين دولة الإمارات وبلاده على المستويين الرسمي والشعبي. وأوضح في معرض كلمته الترحيبية مدى التقدم الكبير الذي تشهده دولة الإمارات على مختلف الصعد، ما جعلها دولة محورية على مستوى المنطقة والعالم وتحظى باهتمام واحترام دولي واسع بفضل السياسات المتوازنة والحكيمة التي تنتهجها قيادتها الرشيدة. وثمن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم التطور الحضاري والديمقراطي الذي شهدته بولندا منذ استقلالها. وشرح سموه أثناء جلسة المباحثات المبادئ الأساسية لسياسة دولتنا الخارجية القائمة على إقامة علاقات صداقة وتعاون مع جميع الدول قائمة على الاحترام المتبادل والمنافع المشتركة وتعزيز أسس السلام والاستقرار في المنطقة والعالم عبر حل الخلافات الثنائية بين الدول بالطرق السلمية والحوار البناء، بعيداً عن المنازعات المسلحة والعنف. وشهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وكومورفسكي مراسم التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين. من جهة أخرى، زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه اللـه، والوفد المرافق النصب التذكاري للجندي المجهول في العاصمة البولندية وارسو أمس.
#بلا_حدود