الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

حناء بيضاء على إنستغرام

حذرت بلدية دبي من استخدام الحناء البيضاء إلا بعد التأكد من سلامتها. وأكدت البلدية عدم ضبطها أي عينة من الحناء البيضاء في مراكز التجميل النسائية، بعد تلقيها الكثير من الاتصالات للاستفسار عن سلامتها، إثر انتشار صورها وطرق استخدامها عبر موقع إنستغرام. وأبلغ «الرؤية» رئيس قسم الرقابة الصحية في البلدية حافظ غلوم أنه في حال ضبط عينة من هذه الحناء ستسحب من مركز التجميل مباشرة، وترسل للفحص في مختبر دبي المركزي، للتأكد من سلامة استخدامها على الجلد، وخلوها من المواد الخطرة والمحظورة. وأشار غلوم إلى أن تشديد الرقابة أسهم في الحد من استخدام الحناء السوداء المخلوطة بمواد كيماوية خطرة. وبيّن أن 90 في المئة من مراكز التجميل في دبي التي يبلغ عددها 1800 مركز، امتنعت عن استخدام هذا النوع من الحناء، إذ لم ترصد البلدية العام الجاري أي مخالفة في هذا الصدد، مقابل ضبط 13 حالة العام الماضي. وأغلقت بلدية دبي سبعة مراكز تجميل نسائية العام الجاري، مقابل 27 مركزاً العام الماضي، بسبب تكرار المخالفات. وأفاد غلوم بأنهم أعادوا فتح جميع المراكز المغلقة مجدداً بعد مرور خمسة أيام على قرار الإغلاق، وهي المدة التي تمنحها البلدية لهذه المؤسسات لتصحيح الأوضاع، في إشارة منه إلى التزام المخالفين بالاشتراطات الصحية بعد إجراء الإغلاق. ونفذ قسم الرقابة الصحية في إدارة الصحة والسلامة العامة 919 زيارة ميدانية على مراكز التجميل النسائية في الربع الأول من العام الجاري، حرر فيها 511 إنذاراً بلغت قيمة الغرامات الإجمالية لها 422 ألف درهم. وبلغ عدد الزيارات التفتيشية التي نفذها القسم العام الماضي 3145 زيارة، أصدر فيها 1860 إنذاراً، وبلغ إجمالي قيمة الغرامات 1.2 مليون درهم. ووضعت بلدية دبي ممثلة في إدارة الصحة والسلامة العامة خطة مشددة لرقابة مراكز التجميل وصالونات الحلاقة الرجالية، تشمل شهر رمضان وأيام عيد الفطر المقبل، للتأكد من التزام هذه المؤسسات والمحال باشتراطات الصحة والسلامة العامة. وأبان غلوم أن فريق العمل الميداني يتكون من 21 مراقباً، ستة منهم سيدات، مشيراً إلى أن آلية عملهم تتوزع وفق ورديتين لتغطية جميع المؤسسات منذ الصباح الباكر حتى موعد إغلاقها. وتضم دبي 1800 مركز تجميل نسائي، مقابل 2200 صالون حلاقة رجالية، حسب غلوم، الذي أشار إلى أن معظم التجاوزات التي يرصدها المفتشون في الشهر الفضيل تقع في الفترة المسائية تحديداً، إذ تمارس معظم المؤسسات نشاطها ليلاً وتغلق في الصباح. وأضاف أن أبرز الممارسات الخاطئة والتجاوزات في شهر رمضان تتمثل في مخالفات النظافة العامة، إذ يهمل أصحاب صالونات الحلاقة الرجالية تنظيف الأرض من بقايا الشعر بعد عمليات القص. وذكر غلوم أن مراكز التجميل النسائية لها حصة الأسد من التجاوزات لناحية النظافة وتعقيم الأدوات قبل استخدامها، نظراً إلى الازدحام الشديد الذي تشهده هذه الأماكن في رمضان.
#بلا_حدود