الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

فريق تنفيذي لمبادرة الإمارات لصلة الأيتام والقصّر

اعتمدت اللجنة العليا لمبادرة الإمارات لصلة الأيتام والقصر، تشكيل فريق تنفيذي يتشكل من الجهات المعنية بمناشطها، بُغية تطوير التنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين. وتستهدف البادرة العمل على بناء نموذج الإمارات عالمياً لرعاية الأيتام والقصر، والمستند إلى أفضل الممارسات المحلية في مؤسسات الدولة. وعقدت اللجنة اجتماعها الأول برئاسة وزير شؤون مجلس الوزراء محمد بن عبدالله القرقاوي، مُطلعةً على تفاصيل المبادرة وآليات خطة تنفيذيها، والمناشط الداعمة لمحاورها. وناقش الحاضرون الوضع الحالي لرعاية الأيتام والقصر في جميع المؤسسات باختلاف القطاعات، فضلاً عن التحديات والرهانات المطروحة مُستقبلاً مع استعراض أوجه الدعم المُقدّمة من قبل الجهات الحكومية. ويمكن للأفراد والعائلات الإماراتية من الراغبين بالتطوع في جميع مناطق الدولة، تسجيل البيانات اللازمة عبر الموقع الإلكتروني لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر، وتُعد إحدى المؤسسات المشاركة في المبادرة. ويُنتظر بدء التنسيق مع المتطوعين وفق مراحل مختلفة لانتقاء أحد خيارات التطوع، والتي توفرها المبادرة سواء من الجانب الاجتماعي أو بالبرامج التطويرية. وأوضح محمد بن عبدالله القرقاوي أن مبادرة الإمارات لصلة الأيتام والقصر تُمثّل خطوة فاعلة ومتميزة تترجم رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تعزيز التلاحم المجتمعي، باعتباره أحد محاور الأجندة الوطنية لدولة الإمارات.
#بلا_حدود