الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021

لبنى القاسمي: سر تطور ونهضة الدول

جزمت الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التنمية والتعاون الدولي رئيسة جامعة زايد، بأن سر تطور ونهضة الدول والتوجه شطر الريادة وتحويل الابتكار لرؤى واقعية، هو مدى توافر آفاق المعرفة لدى أبناء أي دولة. وأكدت أن تعزيز وترسيخ ثقافة القراءة والاطلاع والمعرفة، يعد ضامناً أساسياً وركيزة لتحقيق الابتكار في جميع مناحي الحياة والازدهار في مختلف مسارات التنمية، لما للقراءة من دور رئيس وفاعل في تشييد قلاع راسخة للتقدم. جاء ذلك أثناء تعقيبها على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، بأن يكون العام 2016 عاماً للقراءة، وإصدار مجلس الوزراء برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، توجيهاته للبدء في إعداد إطار وطني متكامل لتخريج جيل قارئ، وترسيخ دولة الإمارات كعاصمة للمحتوى والثقافة والمعرفة. وأضافت القاسمي أننا نرى اليوم ويرى معنا العالم أجمع، منظومة التنمية في دولتنا تتكامل أركانها وتتناغم لتحقق في النهاية معجزة تنموية، قلما نجد لها نظيراً قياساً للتحديات التي كانت تجابه دولتنا منذ نحو أربعة عقود.
#بلا_حدود