الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

دعم ذوي الاحتياجات بـ 4 وحدات جديدة في مركز معين

تعتزم وزارة الشؤون الاجتماعية افتتاح أربع وحدات تابعة لمركز التقنيات المساعدة (معين) وزيادة عدد برامج الإمارات للتدخل المبكر، فضلاً عن إطلاق دبلومي التدخل المبكر والتوحد اللذين يستهدفان نحو 30 دارساً بالتنسيق مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي. وأفادت «الرؤية» مديرة إدارة تأهيل المعاقين في وزارة الشؤون الاجتماعية وفاء بن سليمان ببدء الوزارة تنفيذ خطتها للعام المقبل بعد استكمالها إعداد خطة 2017 ـــ 2021 التي تتضمن تطوير برامجها وخدماتها لتحقيق رؤية الإمارات 2021. ويهدف مركز معين والوحدات التابعة له إلى إجراء عمليات التقويم والتشخيص بقصد تحديد الاحتياجات الأساسية لكل طفل وإعداد الخطط التربوية الفردية التي تناسب كل حالة على حدة والعمل على تنفيذها، وتعليم ذوي الإعاقة بطريقة مختلفة باستخدام وسائل وتقنيات حديثة تعزز المهارات السمعية والبصرية واللمسية المناسبة والجاذبة له. وذكرت أن المركز يُعرف الأطفال ذوي الإعاقة بالتقنيات والتطبيقات الذكية ويساعدهم على الاستفادة القصوى من تلك المعينات فضلاً عن إكسابهم مهارات تواصلية واجتماعية تساعدهم على التكيف في بيئتهم وتسهيل مهمتهم في المشاركة في الأنشطة الصفية واللاصفية. وأشارت مديرة إدارة تأهيل المعاقين إلى أن خطط الإدارة للعام المقبل تتضمن إطلاق معايير جودة خدمة العملاء، مؤكدة أهمية برنامج الإمارات للتدخل المبكر لكونه من أهم أنظمة دعم الأسر ومؤشراً لمعرفة مدى تطور الخدمات المقدمة للأطفال في سن مبكرة. وأوضحت أن التدخل المبكر في فترة نمو الطفل يعطي فرصة كبيرة للوقاية من تطور الصعوبات أو تأخر النمو الذي يعانيه الطفل، ومن ثم تحولها إلى حالة من الإعاقة، أو العجز، مشيرة إلى أن معدل نمو الدماغ في الأشهر والسنوات الأولى من حياة الطفل هو من أعلى المعدلات.
#بلا_حدود