الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

ربط المناطق بالطرق

تعتزم وزارة الأشغال العامة دراسة سبعة مشاريع طرق حيوية في كل من الشارقة، رأس الخيمة والفجيرة، بكلفة تزيد على 780 مليون درهم. وأوضح وزير الأشغال العامة الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي أن المرحلة الأولى من المشاريع تشمل تطوير طريق الشارقة الذيد، وشارع الاتحاد في رأس الخيمة بطول 14 كيلومتراً، وامتداد طريق الإمارات من الطويين حتى رأس الخيمة الدائري، ومشروع طريق كلباء الدائري والوصلات إلى الحيل. وتتضمن المرحلة الثانية تطوير طريق شعم الدارة الحـدودي، جانب طريق خورفـكان الدائري الغربي E199، فيما تشمل المرحلة الثالثة على تطوير ورفع كفاءة الطريق بين دوار الـطويين وطريق الإمارات وشارع الاتحاد. وأكد الدكتور النعيمي أن الوزارة أدرجت ضمن أهدافها الاستراتيجية مبادرة استكمال ربط مناطق الدولة بشبكة الطرق الاتحادية، مؤكداً سعيها إلى تحقيق مكانة متميزة عبر تنفيذها المشاريع المختلفة، وهو ما يسهم في دعم النمو الاقتصادي الذي تشهده الدولة. وأبان أن هذه المشاريع من أبرز دعائم النمو المستدام في الدولة، لما لها من دور بارز في دفع عجلة النمو الاقتصادي والرخاء الاجتماعي، عبر تسهيل عمليات التنقل داخلياً بين مناطق الدولة ومدنها الحيوية، وربطها بمختـلف المنافذ، وذلك باستخدام معايير عالمية. وطرحت الوزارة عدداً من المشاريع الصديقة للبيئة والداعمة للاستدامة، منها إنارة الطرق الاتحادية بتقنية LED. وشدد الدكتور النعيمي على أن وزارة الأشغال العامة تحرص على مواكبة وتطبيق أفضل الممارسات العالمية في مجالات تنفيذ مشاريع الطرق، بهدف إحداث نقلة نوعية وحقيقية في المنظومة التنموية ذات العلاقة بعملها. وتطرق إلى إطلاق الوزارة عدداً من المبادرات لضمان تنفيذ مشاريع طرق صديقة للبيئة، تهدف من خلالها إلى تقليل الآثار السلبية الناجمة عن تنفيذ المشروعات في البيئة والمجتمع.
#بلا_حدود