الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021

48000 مستفيد من «سعادة»

تعتزم هيئة الصحة في دبي العام المقبل تعميم بطاقة الهوية لتكون بديلاً عن جميع بطاقات التأمين الصحي في الإمارة وفقاً لمدير إدارة التمويل الصحي في الهيئة الدكتور حيدر اليوسف. وأوضح اليوسف لـ «الرؤية» أن كل مُؤمَّن عليه وحامل لبطاقة الهوية يستطيع الاستفادة من خدمات التأمين عبر بطاقة الهوية سواء من المواطنين أو المقيمين، مشيراً إلى أن الهوية ستصبح المدخل الوحيد لخدمات هيئة الصحة أو القطاع الخاص أو باقات التأمين الصحي. وذكر أن برنامج سعادة للتأمين الصحي للمواطنين الذي انطلق منتصف العام الجاري كان المرحلة التجريبية لمشروع ضم جميع بطاقات التأمين في بطاقة الهوية. وبلغ مجموع المطالبات التأمينية منذ انطلاق برنامج سعادة إلى اليوم 160 ألف مطالبة، منها 140 ألف مطالبة بالعلاج الخارجي، و15 ألف مطالبة بالأسنان، وأربعة آلاف مطالبة بالعلاج الداخلي. وبحسب اليوسف، فإن هناك أكثر من 84 ألف مستفيد من برنامج سعادة، بمعدل ولادتين في اليوم منذ انطلاق البرنامج، و12 عملية يومياً، إضافة إلى عدد كبير من المرضى الداخليين والخارجيين. وقدر معدل التسجيل في البرنامج حالياً بـ 200 شخص يومياً من أصل 2000 مسجل يومياً في الفترات الأولى لتدشين البرنامج، عازياً ذلك إلى أن الأغلبية العظمى من المستفيدين جرى تسجيلهم بالفعل. ودعا مدير إدارة التمويل الصحي في هيئة الصحة ـ دبي الأفراد غير المسجلين إلى المبادرة بالتسجيل في البرنامج، وعدم الانتظار إلى حين وجود حاجة ملحة للعلاج عند الإصابة بالمرض، موضحاً أن البرنامج يتمتع بمزايا أبرزها عمليات وفحوصات الكشف المبكر عن الأمراض. وأكد أن البرنامج يستهدف 130 ألف مواطن في دبي، متوقعاً أن يكون جميع مواطني ومقيمي دبي تحت تغطية التأمين الصحي منتصف 2016.
#بلا_حدود