الاحد - 19 سبتمبر 2021
الاحد - 19 سبتمبر 2021

أنموذج تربوي متكامل

أكد المدير العام لمؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية محمد حاجي الخوري أن تشييد مدرسة الشيخ خليفة بن زايد في أستانا سيسهم في تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات التعليم والبحث العلمي، مشدداً على أهمية الاستثمار في التعليم لكونه العامل الأهم في صون وتنمية ثروات البلاد. والتقى الخوري والوفد المرافق له نائب حاكم مدينة أستانا للشؤون التعليمية يرميك أمير خانفتش، بحضور مديرة مدرسة خليفة بن زايد آل نهيان زاوريت غيناياتوفنا التي افتتحت أمس الأول في العاصمة الكازاخية أستانا. وأشار الخوري إلى أن المؤسسة تسعى لتدريس اللغة العربية لطلبة المدرسة، وستبقى على تواصل مع الجهة المشرفة على المدرسة لتحافظ على مواكبتها لتطور العملية التعليمية، حيث بذلت المؤسسة قصارى جهدها لتوفير نموذج تعليمي متكامل، ما يشكل إضافة نوعية إلى العملية التعليمية في جمهورية كازاخستان. من جانبه، أعرب نائب حاكم أستانا للشؤون التعليمية عن شكره وامتنانه لدولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وثمّن العلاقات المتينة التي تربط الإمارات وكازاخستان، وأثمرت عن الكثير من المشاريع التنموية في بلاده، مبيناً أن الشعب الكازاخي يكن كل الحب والتقدير للإمارات حكومة وشعباً على ما تقدمه من دعم له وهو ما يعد تعبيراً صادقاً عن المنهج الإنساني الطيب الذي يتحلى به صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان. من جانبها، أعربت مديرة مدرسة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان عن الشكر والتقدير لدولة الإمارات، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، على الدعم الكبير الذي تقدمه لكازاخستان خصوصاً دعم العملية التعليمية. وأوضحت أن المدرسة تعتبر إضافة نوعية على الصعيد التعليمي في كازاخستان بشكل عام وفي العاصمة أستانا بشكل خاص، حيث ستسهم في إنشاء جيل متعلم على معرفة بأحدث الأساليب التعليمية والتربوية عبر ما يتوافر في المدرسة من أجهزة ومعدات ووسائل تعليمية مزودة بأحدث التقنيات، والتي تكفلت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية بتجهيزها بالكامل. وكان رئيس جمهورية كازاخستان الرئيس نور سلطان نزارباييف افتتح أمس الأول في العاصمة أستانا مدرسة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان التي شيدت بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ومتابعة مباشرة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية.
#بلا_حدود