الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

ترفيه معرفي

تبدأ بلدية دبي قريباً إنجاز ساحات ألعاب للأطفال في عشرة مناطق متفرقة من الإمارة بتكلفة 30 مليون درهم. وأوضح المدير العام للبلدية حسين ناصر لوتاه، أن المشروع يُنفذ وفق نظام إبداعي متميز يُستخدم أول مرة، مُضيفاً أن الساحات تتكوّن من أرضيات مطاطية ملونة وعشب صناعي، وتشمل ألعاب أطفال مبتكرة وتخصصية. وأبان أن الألعاب تُلبي احتياجات البراعم من ذوي الإعاقة، إذ تعتمد فكرة التعليم بوسائل ترفيهية، مشيراً إلى أن الساحات تضم مظلات ومقاعد خشبية، سلات مهملات، دورات مياه، فضلاً عن إنارة ليلية بالطاقة الشمسية، وهي مُحاطة بسور معدني مُلوّن. وحدّد أبرز الفضاءات المزمع إنشاؤها في ساحة المغامرات، التي تُنمي روح التحدي لدى الصغار، وتتضمّن أرضيات مطاطية ذات ارتفاعات مختلفة، ومرافق تسلية. وأشار لوتاه إلى الساحة التعليمية، وتحتوي على ألعاب تُثري فكر وذكاء الطفل، وتدفعه نحو القراءة والبحث، مُستندة إلى أرضيات مُزركشة تحمل علامات حسابية. وهناك أيضاً ساحة الحواس التي تصقل مهارات البراعم في الاستكشاف وتوسيع الخيال، خصوصاً المصابين بالتوحّد واضطرابات التكامل الحسّي. ويشمل المشروع كذلك ساحة الخلفية المُعيّنة، وتعتمد استحداث أرضيات مطاطية وألعاباً في شكل فكرة مختارة، بُغية إيصالها وتبليغها إلى الأطفال، مثل ساحة الفضاء الزاخرة بالكواكب والمركبات الفضائية والصواريخ. وأردف لوتاه أن ساحة الصحراء تعكس الميزات البيئية والمناخية والحيوانية للطبيعة الصحراوية، وتتخّذ شكل خريطة الإمارات، موضحاً أن أرضية ساحة الموسيقى تتضمن مفاتيح وأحرفاً موسيقية، ما يُطوّر قدرات النشء سمعياً وذوقياً.
#بلا_حدود