الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

بدء تبادل خدمات الاتصالات الأرضية قبل نهاية العام

تبدأ المنافسة في خدمات الاتصالات الثابتة (هاتف أرضي – إنترنت ثابت – تلفزيون) في الدولة قبل نهاية العام الجاري، وذلك عبر تبادل الشبكات الأرضية بين مزودي الخدمات اتصالات ودو. وأبلغت «الرؤية» الهيئة العامة لتنظيم الاتصالات أنها بصدد وضع اللمسات النهائية لإطلاق المنافسة على خدمات الثابت في الدولة بين اتصالات ودو، بعدما أتم مشغلي الخدمات في الدولة الجاهزية الكاملة لخدمات تبادل الشبكات الأرضية وفق معايير فنية وتجارية عادلة. وأفادت الهيئة أنها ليس لديها أي خطط مستقبلية لطرح رخصة ثالثة للهاتف المتحرك في الوقت الراهن، مؤكدة أن سوق الهاتف المتحرك في الدولة ليس بحاجة إلى دخول مشغل ثالث في الوقت الذي تشهد فيه خدمات الهاتف المتحرك منافسة قوية بين مزودي الخدمات وبما يحقق مصلحة القطاع من ناحية ويرضي تطلعات جمهور العملاء من ناحية أخرى. وبحسب بيانات صادرة عن الهيئة تجاوز عدد مشتركي خدمات الهاتف الثابت في الدولة 2.1 مليون مشترك في نهاية العام 2013، فيما بلغ عدد عملاء الهاتف المتحرك 16.1 مليون عميل، بينما وصل عدد مشتركي خدمات الإنترنت إلى نحو 1.04 مليون مشترك. وبخصوص الإطار التنظيمي الذي أطلقته الهيئة في تسعير خدمات الاتصالات من قبل المشغلين، أوضحت الهيئة أن أسعار خدمات الاتصالات لا يتم تحديدها من قبلها، بينما يتمثل دور الهيئة في مراجعة واعتماد الأسعار التي يقترحها المرخص لهم، مشيرة في هذا الصدد إلى أن تصاعد وتيرة المنافسة في الأسواق ذات الصلة يؤدي إلى انخفاض الأسعار إلى جانب ارتفاع جودة خدمات الاتصالات. وأكدت إحصائيات الهيئة أن أسعار خدمات الاتصالات لا تزال أقل من مثيلتها في الأسواق الإقليمية والخليجية، حيث جاءت في المركز الأول مسجلة أقل الأسعار بين البلدان الخليجية والعربية، بينما جاءت الأولى بين الدول الخليجية والثالثة عربياً في سعر سلة الاستخدام المنخفض لأسعار خدمات الهاتف المتحرك. وسجلت إيرادات مزودي خدمات الهاتف الثابت نحو 2.6 مليار درهم في نهاية العام الماضي، بينما حققت إيرادات خدمات الهاتف المتحرك 22.3 مليار درهم، فيما وصلت إيرادات خدمات الإنترنت إلى 4.3 مليار درهم. وفيما يتعلق بعدد المكالمات التي سجلها قطاع الاتصالات العام الماضي، أفادت البيانات الصادرة عن الهيئة بأن مشتركي الهاتف الثابت سجلوا أكثر من 3.6 مليار مكالمة صوتية، بينما أجرى عملاء الهاتف المتحرك نحو 26.1 مليار مكالمة. وحول مدى تقييم العلاقة بين الهيئة ومشغلي القطاع خصوصاً بعد موافقة الهيئة على إطلاق العروض الترويجية من دون الرجوع إليها، وصفت الهيئة علاقتها بجميع الأطراف العاملة في قطاع الاتصالات، بالممتازة، سواء على صعيد شركات الاتصالات المرخص لهم بتقديم الخدمات، أو شركات الاتصالات ذات الصلة بسوق الاتصالات في الدولة.
#بلا_حدود