الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021

الترخيص لـ 46 منزلاً بتوليد الكهرباء شمسياً

أصدر مكتب التنظيم والرقابة الجهة المسؤولة المنظمة لقطاع المياه والصرف الصحي والكهرباء في أبوظبي تراخيص لـ 46 منزلاً لاستخدام الألواح الشمسية الكهروضوئية على أسطح المباني لتوليد الطاقة الكهربائية. وأبلغ «الرؤية» المدير العام لمكتب التنظيم والرقابة نيكولاس كارتر أن التراخيص الجديدة بتوليد الطاقة الكهربائية في المنازل عبر استخدام الألواح الشمسية شملت 11 موقعاً في مدينة أبوظبي، وجميعها مرتبطة بشبكة توليد الطاقة الكهربائية في الإمارة. وأوضح كارتر أن منح التراخيص لأصحاب العقارات الراغبين في توليد الطاقة الكهربائية عبر استخدام الألواح الشمسية جاء بهدف دراسة وفهم آليات العمل والصيانة ومتطلبات التركيب بغرض تقييم أدائها في بيئة أبوظبي المحلية. وأضاف أن هناك مؤشرات إيجابية لتجربة توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية في أبوظبي، ما يشير إلى أن أبوظبي حريصة على إحداث تغيير جذري في أنماط الاستهلاك إلى جانب تلبية الطلب المتزايد على الطاقة بهدف ضمان استدامة الموارد للأجيال المقبلة. وعن صور الدعم المقدمة لراغبي الحصول على تراخيص توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية من أصحاب العقارات والمنازل، أوضح كارتر أن الحصول على ترخيص توليد الكهرباء عبر الطاقة الشمسية، يتكلف فقط 500 درهم، معللاً تدني قيمة الحصول على الترخيص بأن التراخيص المنظّمة ذاتياً هي نظام يتطلب مستوى محدوداً من الإشراف ولا يحتاج إلى الكثير من التحليل الإداري والفني مقارنة بغيره من ضمن منظومة تراخيص الكهرباء الممنوحة لأصحاب العقارات في أبوظبي. وأطلق مكتب التنظيم والرقابة، بالتعاون مع شركتي أبوظبي للتوزيع والعين للتوزيع، إطاراً تنظيمياً يسمح بالتركيب الخاص للألواح الكهروضوئية من أجل توليد الكهرباء. ويشترط المكتب للحصول على الترخيص أن يلتزم طالب الترخيص بالشروط والمتطلبات الفنية الواردة ضمن تعليمات التمديدات الكهربائية. كما يجب على طالب الترخيص تقديم إثباتات تفيد بالتزام المواد المستخدمة بتعليمات شركات التوزيع، ومنها على سبيل المثال الوحدات الكهروضوئية، المحولات، وموازنة النظم، من أجل الحصول على الموافقة، حيث تعمل شركتا أبوظبي للتوزيع والعين للتوزيع حالياً على وضع قائمة بالتجهيزات المعتمدة. ويجب على العميل التعامل فقط مع جهات مسجلة ومرخّصة لتركيب النظم الشمسية الكهروضوئية، حيث لا يسمح سوى للمتعهدين الحاصلين على التراخيص بالعمل على التركيب. ويمكن الحصول على قائمة بأسماء الجهات المسجلة والمعتمدة لتركيب النظم الشمسية الكهروضوئية من شركات التوزيع، كما سيتم تعيين متعهد معتمد لتنفيذ أعمال التركيبات الكهربائية بالتنسيق مع شركة التوزيع بشأن المتطلبات والموافقات وعمليات التفتيش، فضلاً عن مراجعة التصاميم واعتمادها ثم التدقيق بمدى التزامها بالتعليمات المعتمدة قبل التوصيل. وتستغرق معاملة استصدار الترخيص شهرين تقريباً، وخلال العملية، هناك فترة إلزامية من 28 يوماً ينشر أثناءها المكتب إخطاراً عاماً للسماح بأية اعتراضات على الترخيص، كما هو الحال مع منشآت التوليد الأكبر التي تتقدم بطلب هذا الترخيص. وبين كارتر أن كميات الكهرباء المنتجة ذاتياً من قبل العملاء أنفسهم تتفوق مستقبلاً على الكميات التي تنتجها الشركات المزوِّدة للكهرباء في العديد من دول العالم، مشيراً إلى أن أبوظبي تقود ثورة الطاقة الشمسية التي تجعل من أسطح المنازل والمباني في الإمارة مصدراً ثميناً لإنتاج الطاقة المتجددة بجودة عالية وتكلفة مقبولة. وتوقع كارتر إقبالاً متزايداً من أصحاب العقارات السكنية على اقتناء وتركيب الألواح الكهروضوئية على أسطح المنازل والمباني التي يمتلكونها على نطاق واسع في السنوات القليلة المقبلة، مشيراً إلى أن النتائج التي حققتها هذه النظم الشمسية التجريبية الصغيرة مشجعة جداً، حيث تتيح هذه التركيبات للعملاء تلبية احتياجاتهم من الطاقة وتصريف فائض الكهرباء إلى شبكة الكهرباء العامة. ويذكر أن إمارة أبوظبي أطلقت أخيراً أكبر محطة للطاقة الشمسية المركّزة في قارة آسيا، وهي محطة شمس 1 بطاقة إنتاجية تبلغ 110 ميغاواط، وكذلك توليد الطاقة الشمسية الكهروضوئية في مدينة مصدر بطاقة إنتاجية تبلغ عشرة ميغاواط. ونجح مكتب التنظيم والرقابة في توليد أكثر من اثنين ميغاواط من الكهرباء في عام واحد، باستخدام أصناف متنوعة من الألواح الكهروضوئية.
#بلا_حدود