الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

الكويت تضاعف أسعار الديزل والفيول 3 مرات

وافقت الحكومة الكويتية أمس على رفع أسعار الديزل والفيول بمقدار ثلاثة أضعاف بعد أن كان يدعم بقوة أسعار السلع الأساسية والخدمات العامة. وأوضحت وزيرة التخطيط هند الصبيح أن أسعار الديزل رفعت إلى 55 فلساً لليتر (19 سنتاً) بينما رفع سعر ليتر الفيول إلى 170 فلساً (59 سنتاً)، ولا تشمل الزيادات أسعار المياه والكهرباء والبنزين الذي بقي سعر الليتر منه عند مستوى 22 سنتاً. وبيّنت الصبيح أن الحكومة تنوي رفع الدعم عن الفيول الذي تشتريه شركات الطيران الأجنبية التي تقوم بأقل من خمسة آلاف رحلة سنوية في الكويت. وكانت الكويت شكلت العام الماضي لجنة لدراسة موضوع رفع الدعم الذي يكلف ميزانية الدولة 18 مليار دولار سنوياً. وأفاد وزير النفط علي العمير أن رفع الدعم عن الديزل وحده سيوفر على الدولة مليار دولار سنوياً. وذكرت الصبيح أن الدراسات في ما يتعلق بالمياه والكهرباء اللتين تتمتعان بدعم كبير لم تنته بعد. ويأتي رفع أسعار الديزل والفيول في وقت تسجل فيه أسعار النفط تراجعاً بلغ 20 في المئة منذ يونيو. وتشكل العائدات النفطية 94 في المئة من إجمالي العائدات العامة في الكويت. ذكر وزير المالية أنس الصالح في وقت سابق هذا العام أنه إذا ما كانت أسعار النفط في حدود مئة دولار للبرميل، فإن الكويت ستسجل عجزاً في الميزانية قدره 2.3 مليار دولار في السنة المالية 2017 ـ 2018. وفي السياق نفسه أفاد الرئيس التنفيذي لشركة نفط الكويت هاشم هاشم أمس أن الشركة تعتزم إنفاق 12 مليار دينار (41.5 مليار دولار) على مشروعات نفط وغاز في خمس سنوات، وأن الهبوط الحالي في أسعار النفط لن يكون له تأثير على خطط تعزيز الإنتاج، مشيراً إلى أن الشركة مستمرة في خططها لزيادة الإنتاج ولن تتأثر بالهبوط الحالي في الأسعار. وهبط سعر النفط أكثر من دولار للبرميل أمس الخميس إذ بلغ خام برنت أدنى مستوياته في أربع سنوات دون 83 دولاراً للبرميل مع تزايد المخاوف بشأن الاقتصاد العالمي، ما أدى إلى استمرار موجة الخسائر التي بدأت منذ أربعة أشهر. وأكد هاشم أن إنتاج الكويت من النفط مستقر عند مستواه بين 2.9 مليون وثلاثة ملايين برميل يومياً، مؤكداً أن الكويت لن تخفض الإنتاج. وأضاف «في ما يتعلق ببرامج تطوير الحقول وزيادة الطاقة الإنتاجية، نطالع المستوى البعيد ولا نطالع المستوى القريب وخططنا الاستراتيجية هي زيادة الطاقة الإنتاجية لدولة الكويت».
#بلا_حدود