الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

«فولكسفاغن» تواجه الصعوبات بالخطط الجديدة

تعتمد شركة فولكسفاغن للسيارات خطة جديدة لمخاطبة الذوق الأمريكي، بسبب مواجهتها لمصاعب في أمريكا الشمالية. تطمح فولكسفاغن إلى اعتلاء صدارة صناع السيارات في العالم مدعومة بتوسعات ناجزة في الصين وأمريكا اللاتينية إلى جانب هيمنتها في أوروبا. وغيرت الشركة مديري أنشطتها الأمريكية قبل عام بعد النتائج المخيبة للآمال التي أفرزتها مساعي إنتاج سيارات سيدان متوسطة الحجم وقادرة على المنافسة بمصنع في تنيسي تكلف مليار دولار. وتراجعت المبيعات الأمريكية لسيارات فولكسفاغن 16 في المئة منذ 2012. وأفادت مصادر بأن الشركة تنوي زيادة تشكيلة منتجاتها لثلاثة أمثالها في شريحة السيارات متعددة الاستخدامات سريعة النمو وتحديث الطرز على نحو أسرع. وتشمل الحملة نموذجاً بخمسة مقاعد من سيارة رياضية متعددة الاستخدامات متوسطة الحجم. وتعزز فولكسفاغن التنسيق مع الموردين وتشكل فريقاً من 200 خبير في الأبحاث والتطوير والتصميم بمصنعها الأمريكي كي تلبي سياراتها الأذواق الأمريكية.
#بلا_حدود