الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021

إندونيسيا تسعى إلى شراء النفط في اجتماع أوبك

تتفاوض إندونيسيا مع الدول المنتجة للنفط من الشرق الأوسط على هامش اجتماع منظمة أوبك في فيينا الأسبوع الجاري حول اتفاقيات إمدادات طويلة الأجل من النفط الخام لمصافيها. وتخطط إندونيسيا التي تدرس طلب العودة إلى عضوية المنظمة بعدما تركتها في 2008 لعقد اجتماعات ثنائية مع السعودية والكويت وإيران والعراق وسلطنة عمان والإمارات. وذكر المدير العام لإدارة النفط والغاز في وزارة الطاقة ويراتماجا بوجا في وقت متأخر أمس الأول أنهم سيناقشون شراء النفط الخام منها، مؤكداً أن لديهم خطة لبناء مصاف ما يجعلهم بحاجة إلى إمدادات من الخام. وتجد إندونيسيا، التي من المتوقع أن تصبح أكبر بلد مستورد للبنزين في العالم بحلول 2018، صعوبة في جذب استثمارات في قطاع التكرير ويبلغ عمر أحدث مصافيها ما يزيد على 20 عاماً. وتوقفت محادثات بين الحكومة الإندونيسية ومؤسسة البترول الكويتية وأرامكو السعودية في 2013 بسبب خلافات حول الضرائب ولم تحقق مفاوضات مماثلة مع إيران والعراق حول إمدادات الخام أيضاً تقدماً يذكر. ويبذل الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو جهوداً جديدة لجذب استثمارات في قطاع النفط عبر تطهيره من الفساد ومنح المستثمرين حوافز أفضل. وتريد الحكومة بناء أربع مصاف جديدة وتحديث أربع مصاف قائمة في العشر سنوات المقبلة. وتشارك إندونيسيا في اجتماع أوبك يوم الجمعة المقبل بصفتها مراقباً وستقرر بعد انتهاء الاجتماع ما إذا كانت ستطلب رسمياً استعادة عضويتها في المنظمة أم لا.
#بلا_حدود