الأربعاء - 29 سبتمبر 2021
الأربعاء - 29 سبتمبر 2021

22 % انخفاض تكلفة الإنتاج

قلص تراجع أسعار البنزين والغاز المسال المحلي تكلفة الصناعات التحويلية في أبوظبي بنسبة تتراوح بين 36 و52 في المئة في الربع الثالث من العام الجاري، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي. وأوضح مركز الإحصاء في الإمارة في مؤشرات أصدرها أمس أن أسعار المنتجين الصناعيين تراجعت 22 في المئة، مع تصدر نشاط صناعة فحم الكوك والمنتجات النفطية المكررة لائحة الصناعات منخفضة التكلفة. وأبان أن تكلفة صناعة الفحم انخفضت 48 في المئة بنسبة 75 في المئة من إجمالي تراجع التكلفة في الأنشطة الصناعية. وأرجع المركز انخفاض الرقم القياسي بشكل عام إلى تراجع المجموعات الرئيسة والتي تشمل أسعار منتجات الغاز ومعدلات أسعار صنع المعادن وصناعة الورق، إضافة لأسعار نشاط صنع الفلزات القاعدية. وانخفضت معدلات أسعار صناعات المواد والمنتجات الكيميائية 40.8 في المئة، مساهمة بنسبة 30.6 في المئة من إجمالي الانخفاض، وجاء الانخفاض نتيجة تراجع أسعار منتجات الغاز بشكل واضح، وفقاً لمؤشرات المركز. وتراجعت التكلفة في أنشطة إنتاج المعدات الكهربائية 22.6 في المئة بنسبة مساهمة أربعة في المئة من إجمالي تراجع أسعار المنتجين، فيما أسهم تراجع أسعار الحديد والألومنيوم في خفض تكلفة نشاط صنع الفلّزات القاعدية بنسبة 15.2 في المئة وأسهم بنسبة 4.1 في المئة من الإجمالي. وهبطت معدلات أسعار نشاط صنع منتجات المعادن المشكلة باستثناء الآلات والمعدات، والذي يصنع منتجات تستخدم في قطاع النفط بنسبة 13.0 في المئة، مسهمة بنسبة 6.3 في المئة من إجمالي الانخفاض. وذكر المركز أن انخفاض التكلفة الصناعية بشكل عام لم يتأثر بالارتفاع الجزئي لتكلفة بعض الأنشطة الصناعية مثل إنتاج معدات النقل الأخرى، والتي ارتفعت تكلفتها 116.5 في المئة بارتفاع أسعار المواد الخام من الفولاذ. وارتفعت أسعار نشاط صنع الأثاث 5.4 في المئة من مجمل ارتفاع الرقم القياسي، وأسعار نشاط إنتاج المركبات ذات المحركات والمركبات المقطورة ونصف المقطورة 1.7 في المئة، وأسعار صنع الآلات والمعدات غير المصنفة بنسبتي 1.7 في المئة و1.4 في المئة على التوالي. وأكد المركز أن العام الجاري شهد تراجعاً في تكلفة الإنتاج الصناعي مقارنة مع العام الماضي بمتوسط 20 في المئة، مشيراً إلى أن التكلفة تراجعت 21 في المئة في الربع الأول و20 في المئة في الربع الثاني و22 في المئة في نهاية سبتمبر الماضي.
#بلا_حدود