الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021

الخليجيون الأكثر إنفاقاً على الموضة في ألمانيا

بلغ متوسط إنفاق الزائر الخليجي إلى ألمانيا على عملية التسوق المعفاة من الضرائب في النصف الأول من العام الجاري، نحو 1525 درهماً. واستحوذت الملابس على نسبة 40 في المئة من الإنفاق، فيما بلغت حصة المنتجات المعروضة في المتاجر الكبرى 18 في المئة، إلى جانب الإنفاق على الساعات والمجوهرات. وارتفعت نسبة المبيعات المعفاة من الضرائب بنسبة 25 في المئة مقارنة بالنصف الأول من العام الماضي بحسب «بلو غلوبال»، أكبر مزود للخدمات في مجال استرداد ضريبة القيمة المضافة في ألمانيا. وكانت ميونيخ وجهة التسوق المفضلة للسائحين من دول الخليج العربي، حيث أتموا في العاصمة البافارية نصف عملياتهم الشرائية تقريباً. وأرجعت رئيسة مجلس إدارة المجلس الوطني الألماني للسياحة بيترا هيدورفر، ذلك إلى معادلة السعر مقابل القيمة، التي أكسبت ألمانيا سمعة جيدة جداً كوجهة للتسوق. وأضافت: «وفقاً لمسح حديث لمراقبة الجودة، فإن 11 في المئة من ضيوفنا الأجانب يأتون إلى ألمانيا بهدف التسوق». وبحسب «غلوبال بلو»، فإن نسبة الإنفاق على التسوق بين الضيوف الدوليين ارتفعت في التسوق المعفى من الضرائب بنسبة 4.3 في المئة من يناير وحتى يونيو الماضيين، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وفي النصف الأول من العام الجاري، أنفق المسافرون القادمون من الخارج في المتوسط 1570 درهماً في عملية التسوق الواحدة المعفاة من الضرائب، علماً بأن المدن المفضلة بالنسبة لهم كانت ميونيخ وفرانكفورت وبرلين. وفي العاصمة البافارية، تمثلت نسبة المبيعات الخالية من الضرائب 23 في المئة، مقارنة بنسبة 21 في المئة لفرانكفورت و15 في المئة للعاصمة الألمانية برلين. والجدير بالذكر أن منتجات الساعات والمجوهرات والموضة والمنتجات الجلدية، هي الأكثر شعبية بين المتسوقين القادمين من الخارج.
#بلا_حدود