الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

«بلاكبيري» تتكبد مليار دولار في 3 أشهر

أكدت شركة صناعة الهواتف الذكية الكندية بلاكبيري أمس الأول تسجيل خسائر قدرها 965 مليون دولار في الربع الثاني من العام الجاري، وذلك بعد أيام من إعلان اعتزامها بيع أسهمها إلى مجموعة استثمار خاصة مقابل 4.7 مليار دولار. وذكرت الشركة التي مقرها مدينة أونتاريو الكندية، أنها تحملت نحو 934 مليون دولار بسبب تراكم كميات الهاتف الذكي «زد10» غير المباعة. وكانت الشركة طرحت هذا الطراز في وقت سابق من العام الجاري في محاولة من جانبها للدفاع عن حصتها المتآكلة من سوق الهواتف الذكية في العالم، لكنه لم يتمكن من إقناع المستخدمين بالتخلي عن أجهزة الشركات المنافسة مثل أبل وسامسونغ. وبلغت إيرادات بلاكبيري خلال الربع الثاني من العام الجاري 1.6 مليار دولار، ما يعادل نصف توقعات المحللين تقريباً والبالغة ثلاثة مليارات دولار. وانخفضت الإيرادات بنسبة 49 في المئة عن الربع الأول من 2013. وأشارت الشركة إلى انخفاض الاحتياطي النقدي لديها من 3.1 مليار دولار في نهاية الربع الأول من العام إلى 2.6 مليار دولار بنهاية الربع الثاني. واكد الرئيس التنفيذي لشركة بلاكبيري ثورستن هاينز «نحن محبطون للغاية من نتائجنا التشغيلية والمالية خلال الربع الثاني، وقد أعلنا سلسلة من التغييرات الكبرى للتعامل مع البيئة التنافسية العنيفة وهيكل إنفاقنا». وكان هاينز يشير إلى خطة خفض العمالة بنسبة 40 في المئة التي تم إعلانها منذ أسبوع تقريباً حيث تقرر تسريح نحو 4500 عامل. كما أعلنت الشركة في وقت سابق توقيع مذكرة نوايا مع مجموعة فيرفاكس فاينانشال هولدنغز للاستثمار والتي تمتلك بالفعل 50 في المئة من أسهم بلاكبيري. ووافق مجلس إدارة بلاكبيري على صفقة بيع الأسهم إلى مجموعة الاستثمار مقابل تسع دولارات للسهم الواحد. وكانت بلاكبيري درة تاج صناعة الهواتف الذكية في العالم لكن حصتها السوقية في الولايات المتحدة ظلت تتراجع باطراد منذ طرح الهواتف الذكية عام 2007 حتى وصلت حصتها حالياً إلى أقل من ثلاثة في المئة، في حين تستحوذ شركتا أبل وسامسونغ على نصيب الأسد من هذا السوق.
#بلا_حدود