الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

الأغذية تخفض التضخم الصيني 2 %

تراجع معدل تضخم المستهلكين في الصين اثنين في المئة أغسطس الماضي على أساس سنوي وارتفع مؤشر أسعار المستهلكين، مقارنة بـ2.3 في المئة في يوليو الذي سبقه، ما يقل عن توقعات السوق البالغة 2.2 في المئة، بحسب تقرير للمكتب الوطني للإحصاءات. وبين التقرير وجود انقسام بين الاقتصاديين بشأن الصين إذا كانت ستعلن عن إجراءات تحفيز جديدة. وأوضح التقرير أن مؤشر أسعار المنتجين انخفض 1.2 في المئة متراجعاً للشهر الثلاثين على التوالي، إذ لا تزال الظروف الاقتصادية الضعيفة تسلب الشركات الصينية قدرتها على رفع الأسعار. وذكر التقرير أن السوق توقع انخفاض مؤشر أسعار المنتجين 1.1 في المئة بعد أن نزل 0.9 في المئة في يوليو. وأفاد التقرير بأن المؤشر سجل تراجعاً للشهر الرابع، وأسهم تراجع أسعار لحم الخنزير والارتفاعات المحدودة في أسعار أغذية أخرى في الحد من التضخم. وذكر رئيس الوزراء لي كه تشيانغ في وقت سابق أن تراجع نسبة التضخم إلى 2.3 في المئة خلال النصف الأول من العام الجاري، بالتوازي مع نمو اقتصادي 7.4 في المئة، يظهر أن سياسات الحكومة تحقق نجاحاً. ووعد لي بخلق اقتصاد منفتح عن طريق إصلاحات السوق التي من شأنها تهيئة الأجواء الإيجابية للشركات المحلية والأجنبية. وحددت الحكومة هدفاً للإبقاء على معدل التضخم السنوي عند حد أقصى 3.5 في المئة وتوسيع نطاق الاقتصاد 7.5 في المئة العام الجاري. وفي سياق منفصل، أكدت الحكومة الصينية عزمها التحرك قدماً في سبيل تحقيق الإصلاحات الإدارية عن طريق إلغاء أو تطبيق اللامركزية في حقوق الموافقة الإدارية، في محاولة لتحسين الكفاءة ومحاربة الفساد. وصرح المتحدث باسم المجموعة التي تقود الإصلاحات والتابعة لمجلس الدولة الصيني لي تشانغ تسه، أن 632 بند موافقة إدارية تم إلغاؤها أو ترحيلها إلى جهات أدنى مستوى في العام الماضي. وأضاف «نجحت الحكومة عبر هذه الجهود في أن تحقق تقدماً هاماً في تبسيط الإجراءات الإدارية وإحداث تغييرات في الإدارة». وتابع «إلغاء حقوق الموافقة غير المعقولة، والتي يمكن إساءة استخدامها لتحقيق مكاسب غير مشروعة من قبل المسؤولين، ساعد في تعزيز السوق». وذكرت وزارة التجارة الصينية الأحد الماضي أنها ستتخلى عن سيطرتها السابقة على عدد من المشاريع الاستثمارية في الخارج، وأن الشركات تحتاج فقط إلى التسجيل في الوزارة وليس الحصول على موافقة، مع وجود استثناءات قليلة.
#بلا_حدود