السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

بيانات أمريكية توقف خسائر الأسهم الأوروبية

ارتفعت الأسهم الأوروبية أمس لتوقف موجة الخسائر الحادة التي شهدتها الأسبوع الماضي بعد أن استردت وول ستريت خسائرها مع صدور بيانات هدأت المخاوف بشأن آفاق الاقتصاد الأمريكي. وزاد مؤشر يوروفرست 300 لأسهم كبرى الشركات الأوروبية 0.4 في المئة إلى 1250.48 نقطة بعد نزوله 3.7 في المئة في وقت سابق هذا الأسبوع، غير أن المكاسب بدت هشة. وحذرت شركة رولز رويس من أنها لن تعود العام المقبل للنمو، ما أدى إلى زيادة المخاوف بشأن الأرباح وهبوط أسهم المجموعة البريطانية سبعة في المئة. وأشارت بيانات ليبر إلى أن موجة الهبوط التي شهدتها الأسهم الأوروبية دفعت المستثمرين في الولايات المتحدة إلى تقليص تعرضهم لأوروبا. وأظهر استطلاع شمل 109 صناديق في الولايات المتحدة تستثمر في الأسهم الأوروبية أن صافي التدفقات الخارجة من الأسهم بلغ 1.3 مليار دولار في سبعة أيام حتى 15 أكتوبر الجاري، وهو أكبر نزوح أسبوعي للأموال منذ أن بدأت ليبر رصد هذه البيانات عام 1992. وفي أنحاء أوروبا ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.04 في المئة عند الفتح، وزاد مؤشر كاك 40 الفرنسي 0.2 في المئة، ومؤشر داكس الألماني 0.6 في المئة. ومن جهة أخرى ارتفعت مبيعات السيارات في أوروبا في سبتمبر الماضي للشهر الثالث عشر على التوالي، فيما شهدت إسبانيا أكبر نسبة زيادة في حجم الطلب بالمنطقة. وذكرت رابطة شركات صناعة السيارات الأوروبية ومقرها بروكسل أمس أن معدلات تسجيل سيارات الركوب في الاتحاد الأوروبي ارتفعت في سبتمبر الماضي بنسبة 6.4 في المئة مقارنة بالشهر نفسه العام الماضي. وكانت نسبة الزيادة السنوية في مبيعات السيارات في أغسطس الماضي قد بلغت 2.1 في المئة. وذكرت الرابطة أن حركة النمو الملموسة انتشرت في جميع الأسواق الرئيسة. وأضافت أن نسبة الزيادة في مبيعات السيارات بلغت في إسبانيا 26.2 في المئة، وفرنسا 6.3 في المئة، ووصلت في إيطاليا إلى 3.3 في المئة. كما سجلت ألمانيا وهي أكبر سوق للسيارات في أوروبا زيادة قوية في حجم المبيعات بلغت نسبتها 5.2 في المئة في سبتمبر.
#بلا_حدود