الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

المخاوف تهبط ببرنت دون 83 دولاراً

نزل سعر خام برنت أمس للجلسة الثانية على التوالي إلى ما دون 83 دولاراً للبرميل بفعل مخاوف تتعلق بصعود الدولار. وتماسك الدولار قرب أعلى مستوياته في أربع سنوات أمام سلة من العملات الرئيسة، وتتوقف اتجاهاته في الأجل القريب على مدى إسهام بيانات الوظائف الأمريكية في تعزيز أو انحسار التفاؤل بشأن آفاق الاقتصاد الأمريكي. ويؤدي صعود الدولار إلى زيادة تكلفة السلع الأولية المقومة بالعملة الأمريكية على المشترين من حائزي العملات الأخرى. وأوضح مدير الاستثمار لدى أيزر ألاينس في سيدني جوناثان بارات أن السوق يقيم نفسه قبل صدور بيانات الوظائف في القطاعات غير الزراعية في الولايات المتحدة، وأن ارتفاع عدد الوظائف يعني زيادة الطلب على النفط. ونزل سعر مزيج برنت 52 سنتاً إلى 82.34 دولار للبرميل بعد تراجعه 90 سنتاً في الجلسة السابقة، وهبط سعر الخام نحو أربعة في المئة منذ بداية الأسبوع. وانخفض سعر الخام الأمريكي 42 سنتاً إلى 77.49 دولار للبرميل. وزادت أسعار برنت قليلاً الأربعاء الماضي وقفز الخام الأمريكي نحو اثنين في المئة بعد أن أظهرت بيانات ارتفاع مخزونات النفط في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي بما لا يمثل سوى 20 في المئة من الزيادة المتوقعة. وذكر رئيس أبحاث السلع الأولية لدى سوسيتيه جنرال في سنغافورة مارك كينان أن اجتماع وزراء منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في 27 نوفمبر الجاري لمناقشة سبل مواجهة هبوط أسعار النفط قد يؤثر على اتجاهات أسعار الخام.
#بلا_حدود