الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

استمرار تراجع ثقة الشركات في الاقتصاد الصيني

استمر تراجع ثقة الشركات في الاقتصاد الصيني في ديسمبر الجاري وهو ما يشير إلى استمرار تباطؤ ثاني أكبر اقتصاد في العالم حتى نهاية العام الماضي. وتراجع مؤشر مديري المشتريات الصينيين الصادر عن مؤسسة إتش إس بي سي للخدمات المالية إلى 49.6 وهو أدنى مستوى له منذ مايو الماضي، حيث انخفض بمقدار 0.4 نقطة مئوية عن مستواه في نوفمبر الماضي وكان 50 نقطة. وجاءت البيانات النهائية للمؤشر الصادرة أمس أفضل قليلاً من البيانات الأولية التي كانت 49.5 نقطة وهو ما يشير إلى انكماش قطاع التصنيع. يذكر أن قراءة المؤشر لأقل من 50 نقطة تشير إلى انكماش النشاط الاقتصادي، بينما قراءته لأكثر من 50 نقطة تشير إلى نمو النشاط. وسجل الاقتصاد الصيني خلال الربع الثالث من العام الماضي نمواً بمعدل 7.3 في المئة وهو أقل مستوى له منذ خمس سنوات وأقل من المعدل المستهدف للعام ككل وهو 7.5 في المئة. ويتوقع بعض المحللين استمرار تراجع معدل النمو خلال العام الجاري. وانكمش نشاط قطاع المصانع في ديسمبر الماضي للمرة الأولى في سبعة أشهر بما يبرز الحاجة الملحة لخطوات التيسير النقدي المفاجئة التي اتخذتها بكين خلال الشهرين الأخيرين. ويزيد الأداء الضعيف من الجدل الدائر حول ما إن كانت بكين تحتاج إلى تبني المزيد من إجراءات الدعم لتجنب تفاقم التباطؤ الاقتصادي أو إصلاحات سريعة للسوق من أجل تحفيز الطلب أو كليهما. وتراجع إجمالي طلبيات التوريد الجديدة للمرة الأولى منذ أبريل من العام الماضي وإن كان الانخفاض طفيفاً لكن طلبيات التصدير الجديدة زادت. ومما يبرز ضعف الطلب تراجع أسعار المنتجات للشهر الخامس على التوالي، إذ أكدت كثير من الشركات التي شملها المسح أنها تخفض الأسعار بسبب اشتداد المنافسة. ودفع ذلك بدوره الشركات إلى خفض الإنتاج للشهر الثاني على التوالي وإن كان معدل الانكماش ضئيلاً. وانخفض معدل التوظيف للشهر الرابع عشر على التوالي. ومن المقرر إعلان قراءة المؤشر الرسمي لمديري المشتريات في قطاع المصانع بالصين اليوم، وهو يركز على الشركات الأكبر حجماً المملوكة للدولة.
#بلا_حدود