السبت - 24 يوليو 2021
السبت - 24 يوليو 2021

تقلبات المشاريع تهبط بالطلب على الآلات اليابانية

تراجعت الطلبيات على الآلات اليابانية الرئيسة 1.7 في المئة في شهر يناير الماضي، في أول تراجع منذ ثلاثة أشهر، بسبب التقلبات في تنفيذ المشاريع الضخمة. وأوضحت تقارير رسمية أمس أن نسبة تراجع 4.1 في المئة توقعها محللون، بعد زيادة بنسبة 8.4 في المئة في أول ديسمبر. وبينت التقارير تراجع طلبيات القطاع الخاص على الآلات، التي لا تشمل الآلات الضخمة المتذبذبة، مثل السفن ومحطات الطاقة، إلى 838.9 مليار ين (نحو 6.93 مليار دولار). وينظر إلى هذه الطلبيات باعتبارها مؤشراً لإنفاق رأس المال في المستقبل، وربما تكون عرضة للتقلبات تبعاً لتوقيت تنفيذ المشاريع الضخمة. وأظهرت القراءة السنوية للمؤشر ارتفاعاً بنسبة 1.9 في المئة بأقل من القراءة السابقة التي كانت تشير إلى ارتفاع بنسبة 11.4 في المئة بينما كانت التوقعات تشير إلى انخفاض بنسبة 1.0 في المئة. وجاء النمو في اليابان أقل من المتوقع في الربع الرابع من العام الماضي، ليسجل الاقتصاد الياباني خروجاً ضعيفاً من الركود الاقتصادي بعد أن كان السبب الرئيس وراء هذا التباطؤ هو ضعف الإنفاق الرأسمالي من قبل الشركات اليابانية. من جهة أخرى يشهد الإنفاق المحلي من قبل القطاع العائلي تحسناً ملحوظاً في اليابان إلا أن قطاعات الأعمال لم تستفد من إقبال المستهلكين على الإنفاق وهو ما ينذر بأزمة جديدة في الاقتصاد الثالث عالمياً. ويشير البنك المركزي الياباني إلى أن قطاعات الأعمال ستشهد تحسناً تدريجياً خلال النصف الثاني من العام الجاري في ظل استفادة الشركات من انخفاض مستويات الين الياباني وارتفاع الصادرات.
#بلا_حدود