الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021

18.7 مليار دولار عجز ميزان المعاملات الجارية في مصر

ارتفع العجز في ميزان المعاملات الجارية المصري إلى 18.7 مليار دولار في العام المالي 2015 ـ 2016 مقارنة مع 12.1 مليار دولار في السنة المالية السابقة. وتراجع حجم العجز التجاري نحو 37.6 مليار دولار مقارنة مع 39.1 مليار دولار في 2014 ـ 2015. وأرجع البنك المركزي التحسن في الميزان التجاري إلى تأثر الصادرات والواردات المصرية بانخفاض الأسعار العالمية للنفط. من جهته، أوضح وزير التجارة والصناعة المصري طارق قابيل أن العجز التجاري لمصر تقلص بنحو سبعة مليارات دولار في النصف الأول من العام الجاري بعد انخفاض الواردات ستة مليارات دولار وارتفاع الصادرات مليار دولار. وأضاف أن الحكومة تسعى في المدى المتوسط إلى الارتفاع بالصادرات لتصل إلى 50 في المئة من الواردات. وأشار إلى أن مصر صدرت سلعاً قيمتها نحو أربعة مليارات دولار إلى أفريقيا وتتطلع لرفع هذا الرقم بنسبة 15 في المئة في السنوات المقبلة. واتخذت مصر خطوات لتشجيع المشروعات الصغيرة وتبسيط استصدار التراخيص الغذائية، وتنمية صناعة السيارات بواسطة استراتيجية ينظر فيها البرلمان حالياً. وترفع هذه الخطة نسبة المكونات المنتجة محلياً في السيارات إلى 60 في المئة من 45 في المئة في ثمانية أعوام. ويكافح الاقتصاد المصري من أجل التعافي بعد الأحداث التي اندلعت في 2011 وأدت إلى عزوف السياح والمستثمرين الأجانب وهما مصدران مهمان للعملة الصعبة.
#بلا_حدود