الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022
الثلاثاء - 06 ديسمبر 2022

عطلات الصيف ترفع الطلب على حجوزات الإماراتيين إلى الخارج 30%

ارتفع الإقبال على الحجوزات الخارجية للإماراتيين لقضاء العطلات خارج الدولة مع قرب بداية الإجازات الصيفية التي تبدأ فعلياً منتصف الشهر المقبل. وأبلغ «الرؤية» مسؤولون في مكاتب سفر وشركات طيران أن نسبة الارتفاع إلى وجهات مختارة منذ بداية الشهر الجاري ارتفعت بين 20 و30 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من الشهر الماضي. وانعكس الإقبال على تسجيل الحجوزات في الفترة الحالية على رفع أسعار التذاكر بنسب متفاوتة بحسب وجهة السفر نفسها، وكثرة الإقبال عليها، وتوافر عدد رحلات أسبوعية. وعادة ما ترتفع أسعار التذاكر بمستويات قياسية كلما اقتربنا من موسم الإجازات، حيث أوضح المسؤولون أن الارتفاع التدريجي للأسعار بدأ ولن يتراجع إلا بنهاية موسم الإجازات الصيفية. وأكد المدير العام لشركة الماجد للسفريات إسماعيل جحا أن نسبة الارتفاع في الحجوزات على وجهات مختارة وتحديداً دول شرق آسيا كسنغافورة وتايلاند وماليزيا ارتفعت نحو 30 في المئة منذ بداية الشهر الجاري، مقارنة بالفترة المماثلة من الشهر الماضي، حسب رصد مكاتب سفر وشركات طيران. وأوضح جحا أن الوجهات التي تشهد إقبالاً كبيراً من مواطني ومقيمي الدولة تشهد ارتفاعاً في أسعار التذاكر تبدأ من عشرة في المئة ولا تنتهي بالـ100 في المئة كلما اقتربنا أكثر من ذروة الموسم الصيفي. وأضاف أن هناك علاقة طردية بين ارتفاع الطلب والزيادة السعرية في سعر التذكرة مقارنة بحجم المقاعد المعروضة، مشيراً إلى أن المواطنين والمقيمين بدؤوا بالحجز مبكراً لموسم فصل الصيف للحصول على المقاعد وأسعار مناسبة. من جانبه، اتفق مدير مكتب أبوظبي للعطلات رائد الحاج مع جحا في أن هناك تدفقاً هائلاً في الحجوزات لوجهات أوروبية وبلدان شرق آسيا، موضحاً أن ارتفاع الطلب يقابله زيادة في الأسعار. وأشار إلى أنه عادة ما تشهد الأسعار ارتفاعات تدريجية في موسم الصيف والعطلات المدرسية، موضحاً أن الارتفاع في الأسعار يصل في ذروة الموسم إلى 100 في المئة. أما على صعيد الوجهات، فأكد الرئيس التنفيذي لشركة طيران سيشل مانوج بابا، أن الشركة استعدت جيداً لاستقبال مواسم الحجوزات برفع عدد رحلاتها إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، من أربع رحلات إلى سبع رحلات أسبوعياً. وأشار إلى أن عدد الرحلات التي تنفذها شركتا طيران سيشل والاتحاد للطيران من أبوظبي إلى سيشل بلغ عشر رحلات أسبوعياً، الأمر الذي يحفز السياح الإماراتيين لقضاء عطلاتهم في جزيرة سيشل. وأوضح أن سوق أبوظبي من بين الأسواق الخليجية تعد أكبر الأسواق ولاسيما بعد توقيع اتفاقية تعاون بالرمز مع الناقل الإماراتي الوطني طيران الاتحاد. وتابع أن أهمية سوق أبوظبي تنبع من أنها رافد حيوي للسياح من نوعية سياحة النخبة ورجال الأعمال، موضحاً أن إحصاءات الشركة تشير إلى أن رحلات طيران سيشل من وإلى أبوظبي كانت الأكثر إشغالاً في العام الماضي بمعدل يناهز 100 ألف مسافر. وزاد «نحن مستعدون تماماً لاستقبال أعداد أكبر من الحجوزات من الإماراتيين لأشهر الصيف التي تبدأ من الشهر المقبل، مع العلم بأن الإحصاءات المبدئية تشير إلى زيادة الحجوزات في الأشهر الأربعة المقبلة بنسب عالية». واختتم «الأمر جعلنا ندرس إطلاق خطوط جديدة، والتوسع في خطة تسلم المزيد من الطائرات، والتوسع في شراكاتنا مع شركات الطيران الأخرى، لتحقيق الكفاءة في نقل أعداد إضافية من المسافرين إلى جزر سيشل».