الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

13 مليار درهم سيولة «موانئ دبي»

أكد رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية سلطان بن سليم استفادة الشركة من نمو الاقتصاد العالمي بالإضافة إلى توسعات في موانئ شرق آسيا وأفريقيا وأمريكا الجنوبية. وأضاف أن المركز المالي للشركة قوي، ولديها سيولة مالية تقدر بنحو 3.5 مليار دولار (نحو 13 مليار درهم) نتيجة الأرباح الذاتية والتسهيلات البنكية. وأشار سلطان بن سليم إلى أن موانئ دبي العالمية تسعى للاستفادة بتلك السيولة عن طريق استخدامها في الفرص الاستثمارية المتاحة. وكان رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية أكد في وقت سابق أن النتائج التي حققتها الشركة في النصف الأول من العام 2014 تؤسس لمرحلة جديدة في نمو أعمالها، بعد أن حقق برنامج الاستثمار الذي طبقته الشركة منذ العام 2012 كامل أهدافه ونقل أداءها العام إلى مستويات جديدة. وأضاف «أصبحنا على مشارف مرحلة جديدة من استراتيجية التوسع في عملياتنا تهدف إلى انتقاء أفضل الفرص في مستويات الربحية، بما يضمن للشركة نمواً متصاعداً في نتائج أعمالها، مستفيدة من التعافي التدريجي للاقتصاد الدولي والانتعاش المتتابع في حركة التجارة العالمية، ما يعكس تحسناً في أداء شركات الملاحة البحرية، ويفتح بالتالي الباب واسعاً للارتفاع في الاستثمارات العالمية لتطوير الموانئ وإدارتها». وحققت الشركة أرباحاً صافية خلال النصف الأول من عام 2014 بلغت 332 مليون دولار (1.21 مليار درهم) بنمو نسبته 40.8 في المئة، مقارنة بالفترة نفسها من العام 2013، التي سجلت فيها 264 مليون دولار (نحو 970 مليون درهم).
#بلا_حدود