الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

تداولات هادئة

راوحت الأسهم المحلية مكانها في التداولات الأسبوعية إثر تخلي أسهم الشركات العقارية عن مكاسبها بعد انطلاقة قوية يومي الأحد والاثنين الماضيين. وعادت التداولات إلى مستويات أكثر عقلانية، لتواصل النزيف البطيء بعد أن هيمنت أملاك على تداولات السوق في بدء الأسبوع. وتدنت السيولة في سوقي دبي وأبوظبي في نهاية جلسات الأسبوع على خلفية بدء شهر رمضان. وتراجعت القيمة السوقية للأسهم المحلية 2.84 مليار درهم في جلسة أمس بعد تبادل 316.06 مليون سهم بقيمة إجمالية 600 مليون درهم عبر 4952 صفقة. وسجل سهم شركة أملاك للتمويل أكبر انخفاض سعري، حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1.96 درهم متكبداً 4.39 في المئة عبر تداول 51.91 مليون سهم بقيمة 104.13 مليون درهم. وأكد المحلل المالي فادي غطيس أن سهم أملاك سيواصل التراجع في الجلسات المقبلة، على رغم من أنه سيشهد ارتدادات سعرية بفعل المضاربة. وتوقع تقلبات أقل حدة في السوق المحلي وسيطرة الهدوء على التداولات مع بدء شهر رمضان. وأكد أن الأسواق المحلية أكثر جاذبية من غيرها في أسواق المنطقة، ما يدعم صعودها على المدى المتوسط. وتراجع سوق دبي المالي أمس 0.59 في المئة إلى 4063.88 نقطة بضغط من قطاعي العقار والبنوك. وتراجعت السيولة وهبطت قيم التداول إلى 489 مليون درهم، مقابل 793 مليون درهم في جلسة الأربعاء، بكمية تداول بلغت 280 مليون سهم، مقابل 513.2 مليون سهم درهم في الجلسة السابقة. وتراجع قطاع الاستثمار 1.16 في المئة، والبنوك 1.1 في المئة، والقطاع العقاري 0.41 في المئة بعد تراجع سهمي إعمار وأرابتك 0.98 في المئة، و0.4 في المئة على التوالي. وتصدر سهم دبي باركس أند ريزورتس الشركات الأكثر نشاطاً بتداول ما قيمته 143.09 مليون درهم موزعة على 116.48 مليون سهم عبر 617 صفقة. وحقق سهم شركة عمان للتأمين أكبر ارتفاع سعري، حيث أقفل سعر السهم على مستوى 2.65 درهم كاسباً 10.88 في المئة عبر تداول ألف سهم بقيمة 2650 درهماً. وتلاه في المركز الثاني في الارتفاع السعري سهم تكافل الإمارات، ليغلق على مستوى 2.03 درهم كاسباً 5.18 في المئة عبر تداول 2000 سهم بقيمة 4050 درهماً. وفي العاصمة، تراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.18 في المئة إلى 4572.02 نقطة في أولى جلسات شهر رمضان بضغط من قطاع البنوك. وارتفعت قيمة التداولات إلى 106.54 مليون درهم مقابل 94.7 مليون درهم، وبتداولات بلغت 35.9 مليون سهم مقابل 34.04 مليون سهم. وهبط قطاع البنوك 0.35 في المئة، بينما ارتفع القطاع العقاري 0.27 في المئة وقطاع الطاقة 1.58 في المئة. وانخفض سهم شركة رأس الخيمة للإسمنت 4.35 في المئة، ليغلق على مستوى 0.88 درهم عبر تداول 17.3 ألف سهم بقيمة 15.31 ألف درهم. ومنذ بداية العام بلغت نسبة الارتفاع في مؤشر سوق الإمارات المالي 4.3 في المئة، وبلغ إجمالي قيمة التداول 121.98 مليار درهم. وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعاً سعرياً 56 من أصل 126 وعدد الشركات المتراجعة 55 شركة.
#بلا_حدود