الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

صحة العملاء أولاً

لا متضرر من تأخير موافقة التأمين سوى المرضى، فالمسؤولية حائرة بين مستشفيات ومراكز طبية من جهة وشركات تأمين من جهة أخرى. المريض وحده من يدفع الثمن، ويمكن أن يتعرض إلى مخاطر صحية تودي بحياته بسبب تأخير موافقة شركة التأمين. ومماطلة شركات التأمين في منح الموافقات على الإجراءات الطبية لأسباب غير مقنعة غير مقبول، فصحة العملاء أولاً.
#بلا_حدود