الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021

تصنيف مرموق

حلت العاصمة الإماراتية أبوظبي في المرتبة الثالثة بين أسرع الوجهات السياحية نمواً في العالم، بينما حل جامع الشيخ زايد الكبير في المرتبة الرابعة على قائمة أكثر الوجهات استقطاباً للزوار في العالم. وأكد موقع تريب آدفايزر أضخم موقع إلكتروني متخصص في قطاع السياحة والسفر على مستوى العالم أن هذا التصنيف المرموق جاء ضمن جوائز اختيار المسافرين 2015، ليصنف المسجد مع أهم الصروح القديمة والمعاصرة في العالم مثل مدينة ماتشو بيتشو الأثرية في البيرو، وتاج محل في الهند، وبرج إيفل، وسور الصين العظيم. وتوافد إلى جامع الشيخ زايد الكبير 4.3 ملايين زائر ومصلٍ في العام الماضي، ما جعله الوجهة الأكثر استقطاباً للزوار. وفي السياق نفسه احتلت مقاصد أبوظبي وتجارب الفنادق موضع تكريم مؤشر ماستر كارد لوجهات المدن العالمية حيث تبوأت أبوظبي المرتبة الثالثة بين أسرع الوجهات السياحية نمواً بين عامي 2009 ـ 2015، لتحل بذلك مباشرة بعد العاصمة السريلانكية كولومبو، ومدينة تشنغدو عاصمة مقاطعة سيشوان الصينية. وأوضح المدير التنفيذي لقطاع السياحة بالإنابة في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة سلطان الظاهري، أن أبوظبي تحظى بمكانة رائدة في المشهد السياحي العالمي، مشيراً إلى أن التكريم دليل ساطع على التجارب عالية الجودة التي توفرها الإمارة. وأكد الظاهري أن جامع الشيخ زايد الكبير يشكل تحفة معمارية فريدة تجـذب إليها الزوار من مختلف أنحاء العالم، حيث يعتبر إدراجه ضمن قائمة أشهر الصروح والمواقع التاريخية في العالم إنجازاً مهماً بكل معنى الكلمة، مؤكداً أن التوقعات المستقبلية واعدة بفضل النمو المتسارع للقطاع السياحي في أبوظبي.
#بلا_حدود