الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

وفاء خليفان .. تسويق الإعلام بالحنكة

سيدة أعمال وإعلامية من الدرجة الأولى، بدأت حياتها العملية كمعدة ومقدمة برامج ثم توجهت لإنشاء مؤسسة «سالفة للإعلام والتسويق» الخاصة بها متبعة المفاهيم العالمية في مجال الإعلام والتسويق وبالاعتماد على التكنولوجيا الحديثة. وكانت باكورة أعمالها إدارة حملة انتخابات المجلس الوطني الاتحادي في عام 2011. وترى وفاء خليفان مشروعها مصدر رزق تقدم من خلاله الاستشارات والخدمات للعملاء في مجال الإعلام والتسويق، سواء كان هؤلاء العملاء مؤسسات إعلامية أو شركات تجارية، وهو ثمرة جهود كبيرة بل تعتبره بمثابة الابن الأصغر. ومن خلال مشروعها تمكنت خليفان من تحقيق طموحاتها وتوظيف خبراتها في المجال الإعلامي بطريقة محترفة. وتجد خليفان أن الاتجاه لمجال ريادة الأعمال بالنسبة للنساء الإماراتيات مهما كانت مؤسساتهن صغيرة كانت أو كبيرة، يساهم في دعم اقتصاد الدولة على المدى البعيد، ما يساهم في إعداد وبناء وتبني عقلية ريادة الأعمال وحض الشباب على البدء بمشاريعهم في وقت مبكر. تعمل خليفان في مجال التسويق الإلكتروني للمشاريع المتوسطة والصغيرة وتقدم الخدمات من أجل إظهار المشاريع بصورة لائقة، وترى أن معظم هذه المشاريع - وخصوصاً المشاريع التي تديرها السيدات من المنزل - تركز على البيع فقط متناسية أهمية ما يعرف بـ «الهوية البصرية»، في حين تسعى هي للمساعدة بدءاً من تصميم شعار مناسب وانتهاءً بالتواصل الإلكتروني مع الزبائن. وأكبر التحديات التي تواجهها كسب ثقة العميل وبناء السمعة الجيدة في ظل وجود منافسة قوية في السوق، وكذلك الحقوق القانونية والمالية، خاصة أن المشاريع الصغيرة تعتمد على التمويل الذاتي وتعمل بعدد محدود من الموظفين قد لا يكون المستشار القانوني من ضمنهم. أحبت علم الفلك لكنها كانت تجهل مستقبله الوظيفي، فاتجهت لدراسة علوم الكمبيوتر والاتصال الجماهيري من الجامعة الأمريكية في الشارقة، ثم حصلت على شهادة الماجستير في الاتصال من جامعة الشارقة عن رسالة بعنوان «الهوية الإماراتية والفيديوكليب».
#بلا_حدود