الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

الأولى من نوعها لتلبية احتياجات المنطقة.. «سانوفي» تدشن منصة أدوية في دبي

دشنت شركة سانوفي العالمية أمس منصة توزيع للأدوية في دبي في خطوة تهدف إلى تعزيز حضور الشركة في المنطقة وتوفير سبل ومنتجات الرعاية الصحية للمرضى. ومن شأن هذه المنصة الجديدة تحسين عمليات التوزيع في شركة سانوفي بنسبة مئة في المئة، وهو ما يمكنها من تلبية احتياجات الإمارات والشرق الأوسط. وأكد وزير الصحة عبدالرحمن بن محمد العويس، أن النهضة التي تعيشها الدولة بفضل الرؤية الثاقبة لقيادتها الرشيدة في المجالات كافة جعلتها جاذبة للشركات والمؤسسات العالمية كافة لتكون انطلاقتها في المنطقة من خلال الإمارات. وأشار إلى اهتمام وزارة الصحة بالوصول إلى أفضل المعايير العالمية وتقديم خدمة صحية متميزة للمواطنين. ورحب بالشركات العالمية التي تقدم الخدمات الصحية والأدوية والمنتجات الطبية بما يتوافق والممارسات العالمية وبما يعود بالفائدة على المتعاملين مع الوزارة التي تحرص على توفير الخدمات الصحية كافة وبمستويات عالمية لتحقيق أهدافها، وصولاً إلى مجتمع صحي قادر على الإبداع. ولفت نائب الرئيس في سانوفي لتركيا والشرق الأوسط ستيفن كوبهام إلى أن مهمة الشركة تتركز على حماية الصحة العامة وتحسين نوعية الحياة وتلبية متطلبات الناس حول العالم. وأكد الالتزام بتسهيل طرق الوصول إلى الدواء والرعاية الصحية لتحسين الحياة وتحقيق الإبداع في مجال الحلول العلاجية. وأشار إلى أن التعاون مع الحكومة ومع شركة أجيليتي يهدف إلى ضمان قدرة منصة توزيع دبي الجديدة على مواجهة التحديات المختلفة التي يواجهها قطاع الرعاية الصحية وكذلك دعم رؤية الدولة في تطوير المعايير المقدمة للناس. من جانبه، عبّر محمد عيسى المدير التنفيذي لشركة أجيليتي في دبي عن الفخر بتلبية متطلبات العملاء من خلال توفير حلول إبداعية مستدامة .. مبدياً تطلعه لتعزيز الشراكة مع سانوفي للإسهام في تطوير قطاع الرعاية الصحية. وتعتبر منصة توزيع دبي منصة خدمات مشتركة مبنية حسب أعلى المعايير والتي من شأنها أن تسهم في تطوير ودعم أعمال ورؤية سانوفي، بالإضافة إلى قيم ومعايير العلامات التجارية الاستهلاكية في مجال الرعاية الصحية وكذلك الشركات الأخرى مثل جنريكس وجنزايم. وأوضح كوبهام أن المناخ الاستثماري المواتي في الإمارات وجهود الحكومة البارزة ومرونة السوق أسهمت في جعل الإمارات مركز توزيع إقليمي مهماً. وأفاد بأن البنية التحتية المتطورة سهلت الوصول إلى باقي دول المنطقة ما ساعد على تحقيق رؤية سانوفي في الاستدامة وفاعلية العمليات. وتهدف الخطوة المقبلة من المشروع إلى توسيع نطاق عمليات منصة التوزيع لتشمل قطاع اللقاحات في سانوفي وقطاع الصحة الحيوانية وشركة جنزايم الخاصة بالتكنولوجيا الحيوية، إضافة إلى تغطية المناطق خارج الشرق الأوسط مثل سانوفي آسيا في الهند وباكستان وبنغلاديش. وتتعاون سانوفي مع كثير من الشركاء، مثل جامعة الشارقة ومؤسسة بيكر ووزارة الصحة، في تنظيم الاستبيانات والدراسات على المستوى الوطني لتفهم احتياجات الدولة بشكل أفضل.
#بلا_حدود