الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

سعيد الزرعوني .. و«عولمة» اتصالات

قبل نحو عقدين من الزمان، وبالتحديد خلال العام 1994، كان سعيد الزرعوني في مقدمة زملائه الحاصلين على بكالوريوس الهندسة من كلية اتصالات الجامعية بمرتبة الشرف. التحق سعيد الزرعوني بعدها خلال العام 1994 بالعمل في دائرة الهندسة في مؤسسة اتصالات، ليشارك في إنجازات إدارة وتنفيذ شبكات الهاتف المتحرك. استطاعت إدارة الشبكات في مؤسسة اتصالات تحت قيادة الزرعوني اجتياز أدق وأصعب اختبارات تمر بها شبكة الجيل الرابع المتمثلة في اختبارات الخدمات الصوتية ومدى نقاء الصوت على الشبكة لتحتل بذلك مكانة رفيعة ضمن أفضل شبكات الاتصالات على المستوى العالمي. تدرج الزرعوني في مناصب عدة في مؤسسة اتصالات بدأها مهندساً متدرباً، حتى شغل منصب نائب الرئيس الأول لشبكات الهاتف المتحرك، ليصبح بذلك أحد مهندسي جيل الوسط الذين بدأوا حياتهم العملية داخل مؤسسة اتصالات إلى أن ارتقى إلى أعلى المراتب الوظيفية في دائرة هندسة شبكات الهاتف المتحرك. يقود الزرعوني في الوقت الراهن، تنفيذ خطة طموحة لإدخال ما يقارب من ألف محطة جديدة في خدمة تغطية المباني خلال العام الجاري، بهدف الارتقاء بجودة الخدمات، بعدما نجحت «اتصالات» أخيراً، في إقامة أكثر من خمسة آلاف محطة لتحسين التغطية الداخلية في المباني ومراكز التسوق الكبرى المنتشرة في إمارات الدولة كافة. أصبحت «اتصالات»، من خلال جهود دائرة الهندسية الشبكية، من مشغّلي قطاع الاتصالات الأوائل، ليس على المستوى الإقليمي فحسب، بل على المستوى العالمي، التي تمضي قُدماً نحو تغطية الشبكة في المباني بمختلف فئاتها الثانية والثالثة والرابعة.
#بلا_حدود