الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

خيمة تراثية في جناح «زايد للرعاية الأسرية»

شاركت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة ممثلة في دار زايد للرعاية الأسرية التابعة لها في أعمال الدورة الحادية عشرة من المعرض الدولي للصيد والفروسية عبر جناح يشمل خيمة تراثية ومجلساً تراثياً لاستقبال الزوار. وزار سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية الجناح أثناء زيارته للمعرض. وأوضح المدير العام لدار زايد للرعاية الأسرية سالم الكعبي أن مشاركة الدار الدائمة في المعرض الدولي للصيد والفروسية، تأتي ضمن تحقيق أهداف الدار في الإسهام في عمليات الدمج مع المجتمع الخارجي عبر المشاركة في كافة الفعاليات المجتمعية المختلفة. وأضاف «تعكس المشاركة نجاحاً في تحقيق برامج الدمج والتمكين التي ترعاها المؤسسة ممثلة في دار زايد التابعة لها، ويأتي ضمن تعليم الأجيال الجديدة كل ما يتعلق بالتراث الإماراتي الأصيل من عادات وتقاليد وسلوكيات مختلفة، وكيفية الاحتفال بالمناسبات الاجتماعية». وتابع «هذه المهمة يتولاها بعض كبار السن من الخبراء التراثيين الذين يقومون بعمليات الإشراف والتوجيه خلال الأنشطة المختلفة التي تقيمها الدار». وأشار إلى أن الدار منذ إنشائها تعمل وفقاً لرؤية مفادها تنشئة أطفال مواطنين صالحين ذوي شخصيات مستقلة قادرة على التفاعل والاندماج والاعتماد على النفس، عن طريق توفير برامج تربوية وتعليمية وصحية متعددة تعمل على تمكين الأطفال الذين هم تحت رعايتها وتعزيز فرص اندماجهم في المجتمع. وأوضح رئيس قسم الإعلام في الدار مبارك العامري، أن مشاركة دار زايد للرعاية الأسرية تشمل عرض مجموعة من المنتجات التراثية والتي صنعها منتسبو الدار لتبين مدى اعتزازهم بهذا الموروث التراثي الأصيل ومدى حرصهم على التعريف به للأجيال الجديدة ولأصحاب الثقافات المختلفة.
#بلا_حدود