الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

111 مليار درهم استثمارات الامتيازات التجارية في الإمارات

يبلغ حجم استثمارات الامتيازات التجارية «فرانشايز» في الإمارات 111 مليار درهم (30 مليار دولار) مدفوعاً بالاهتمام من قبل رواد الأعمال وشركات التمويل في الدولة. وأبلغ «الرؤية» الرئيس والمدير التنفيذي لشركة «فرنشايز الشرق الاوسط للاستشارات» مانع السويدي أن استثمارات الامتيازات التجارية في الإمارات تنمو 27 في المئة نظراً لقلة مخاطرها والقدرة على توفير المزيد من فرص العمل لا سيما في القطاع الخاص. تأتي تصريحات السويدي لـ «الرؤية» على هامش معرض «فرنشايز الإمارات» الذي انطلقت نسخته الخامسة أمس في دبي. وأشار إلى أن الإمارات كونها سوقاً مدعوماً بالقطاعات غير النفطية مثل السياحة والتجزئة والخدمات وفّرت فرصاً كبيرة للشركات التي تبحث عن موقع لأعمالها يربط الشرق بالغرب. وأكد السويدي أن دبي تحديداً بدأت ترسخ مكانها في سوق حقوق الامتياز في المنطقة منذ تسعينات القرن الماضي عندما شرعت الشركات العائلية في تنويع استثماراتها والاتجاه إلى قطاع الامتيازات التجارية. ولفت إلى أن 60 في المئة من حجم القطاع عالمياً يتركز في مجالات المأكولات والمشروبات، مشيراً إلى أن بناء العلامات التجارية العربية لا يزال يجري بشكل متحفظ لأن الإمارات تعتمد على الخصوصية في مجال المنتج والخدمة. لكن هناك علامات محلية تمكنت من الوصول إلى مستويات جودة ومعايير عالمية تؤهلها للانتشار عالمياً وفي مجالات مثل صناعة التمور والألبان والأكلات الإماراتية والشعبية. وأوضح أن انطلاق هذه العلامات من الإمارات يزودها بالدعم الكبير لترتبط في أذهان السياح الذين يزورون الدولة وتسعى العلامة لفتح فروع لها في دولها. وأشار إلى أن الكثير من الاتحادات العالمية المنظمة لحقوق الامتياز تشير إلى وجود اهتمام كبير في سوق المنطقة ودبي خاصة من قبل العلامات العالمية للتواجد فيها. وبيّن أن «فرنشايز الإمارات» يركز على توفير منصة لقطاع الامتيازات التجارية لتنشر الوعي بمسألة حقوق الامتياز واطلاع المشاركين على أفضل الممارسات العالمية في المجال. وأضاف «يؤكد أداء المعرض سنوياً نمو القطاع لتصل الزيادة في مشاركة العلامات المحلية فيه إلى 15 في المئة سنوياً». وشهد الحدث في دورة العام الماضي توقيع عقود بقيمة 14 مليون درهم حيث يتوقع أن تصل القيمة في دورة العام الجاري إلى 25 مليون درهم. ويشارك عدد من العلامات التجارية المحلية والعربية في المعرض لما تجده من فرص سانحة للتواصل مع أصحاب القرار في القطاع. وأوضح المدير التنفيذي لمطاعم «مندي ليشس» فايز النصاري أن علامته انطلقت من دبي منذ ستة أشهر في مجال المأكولات الشعبية ولكن بمفهوم جديد يركز على التواجد ضمن مراكز التسوق. وأشار إلى أن نجاح العلامة في دبي يعني النجاح في أسواق المنطقة كافة خصوصاً أنه سوق تنافسي يستقطب معظم العلامات العربية والعالمية. بدوره يرى المدير التنفيذي لعلامة «تي تايم» البحرينية حسين بوشهري أن دبي نقطة انطلاق العلامات العربية نحو العالمية خاصة العلامات التي تقدم منتجات وأفكاراً جديدة في المنطقة. وأشار إلى أن علامة «تي تايم» التي انطلقت منذ ثلاث سنوات تحقق نمواً سنوياً بنسبة 20 في المئة، وتعتزم افتتاح عشرة فروع لها في الإمارات بحلول العام 2018. عنوان جانبي: انطلاق العلامات التجارية من الإمارات يروج لها عالمياً
#بلا_حدود