الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
الأربعاء - 08 ديسمبر 2021

جني الأرباح يخفض سوق أبوظبي للجلسة الثالثة

أدت عمليات جني أرباح أمس إلى تراجع سوق أبوظبي المالي للجلسة الثالثة على التوالي. وتراجعت قيمة الأسواق المحلية في ختام تعاملات أمس بنحو 1.22 مليار درهم إلى 580 مليار درهم. وانخفض مؤشر سوق الإمارات بنسبة 0.21 في المئة. وشهدت الجلسة ضخ سيولة قدرها 890 مليون درهم، توزعت على 480.7 مليون سهم نفذت من خلال 5545 صفقة. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 62 من أصل 120 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 32 شركة ارتفاعاً، في حين انخفضت أسعار أسهم 20 شركة، بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم بقية الشركات. وأتى سهم التجاري الدولي في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً. وتم تداول ما قيمته 92.94 مليون درهم موزعة على 37.14 مليون سهم من خلال 14 صفقة. وجاء سهم دبي الإسلامي في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، إذ تم تداول ما قيمته 81.15 مليون درهم موزعة على 19.39 مليون سهم من خلال 459 صفقة. وحقق سهم العين للتأمين أكثر نسبة ارتفاع سعري، إذ أقفل سعر السهم على مستوى 41.40 درهم، مرتفعاً بنسبة 15 في المئة من خلال تداول 100 سهم بقيمة 4140 درهماً. وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم العالمية لزراعة الأسماك، ليغلق على مستوى 17.50 درهم، مرتفعاً بنسبة 10.76 في المئة من خلال تداول 22.99 ألف سهم بقيمة 0.4 مليون درهم. وسجل سهم الوطنية للتأمينات العامة أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول، إذ أقفل سعر السهم على مستوى 7.59 درهم. وسجل خسارة بنسبة 9.96 في المئة من خلال تداول 25.46 ألف سهم بقيمة 195.63 ألف درهم، تلاه سهم أجيليتي الذي انخفض بنسبة 8.93 في المئة، ليغلق على مستوى 10.20 درهم من خلال تداول 28.2 ألف سهم بقيمة 327.25 ألف درهم. وارتد مؤشر سوق دبي المالي نحو الارتفاع خلال جلسة أمس، صاعداً بنسبة واحد في المئة مغلقاً عند مستوى 2915 نقطة. ومكنت عمليات شراء مست الأسهم النشيطة في أواخر الجلسة من ارتداد المؤشر إلى المنطقة الخضراء، واستعادة هذه الأسهم الأرباح المحققة في بداية الأسبوع. وعلى النقيض من المؤشر، تواصلت قيم التداولات في التراجع مسجلةً عند الإغلاق 454 مليون درهم، وموزعةً على 289 مليون سهم جاءت من خلال 3686 صفقة. وارتفع سهم بنك دبي الإسلامي بنسبة 2.7 في المئة، ليصل إلى 4.19 درهم، بتداولات قدرها 81 مليوناً، وسهم سوق دبي المالي 1.32 في المئة عند 2.30 درهم. وسجل سهم إعمار العقارية نمواً نسبته 0.66 في المئة عند 6.13 درهم، بسيولة بلغت 48.88 مليون درهم، وسهم أرابتك بـ 0.37 في المئة مغلقاً عند 2.71 درهم. وقاد سهم إيفا الارتفاعات بنسبة 3.10 في المئة عند 1.33 درهم، تبعه المدينة 2.71 في المئة إلى 72 فلساً. وجاء على قائمة الانخفاضات سهم الوطنية للتأمينات العامة، بتراجع نسبته عشرة في المئة إلى 7.6 درهم، ثم أجيليتي 8.93 في المئة بسعر 10.20 درهم، ثم سهم شعاع كابيتال 4.81 في المئة عند 99 فلساً. وواصل مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية تراجعه للجلسة الثالثة على التوالي، بنسبة 0.38 في المئة، خاسراً 15 نقطة، ومغلقاً عند مستوى 3841 نقطة. وعلى نقيض سوق دبي المالي، شهدت قيمة التداولات ارتفاعاً إلى 431.77 مليون درهم، توزعت على 191 مليون سهم، ونفذت عن طريق 1859 صفقة. وتبادلت القطاعات المواقع خلال جلسة أمس، ففي الوقت الذي استرد فيه العقار خسائره، اتجهت البنوك نحو التصحيح وجني الأرباح بعد الارتفاعات السابقة، متجاهلة الأرباح المحققة من قبل بعض البنوك الرئيسة كالخليج الأول وأبوظبي الوطني. وضغط سهم بنك أبوظبي الوطني بقوة على القطاع من خلال خسارته لـ 4.18 في المئة بوصوله إلى 12.6 درهم، واستقر كل من الخليج الأول وبنك أبوظبي التجاري عند الأسعار السابقة، بينما ارتفع سهم بنك الاتحاد الوطني بـ 0.20 في المئة عند 5.11 درهم.