الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021

تريليون دولار حجم أصول أبوظبي حول العالم

استقبل سوق أبوظبي العالمي أمس ملك إسبانيا خوان كارلوس الأول، بحضور وزير الدولة رئيس بعثة الشرف المرافقة للملك الإسباني سلطان الجابر ورئيس مجلس إدارة السوق أحمد الصايغ وسفيرة الدولة لدى إسبانيا حصة العتيبة. وأكد الصايغ أن تأسيس سوق أبوظبي العالمي على جزيرة المارية، يعد الخطوة الطبيعية التالية في مسيرة تطور الإمارة بعد أن سجلت الإمارة نجاحاً في برنامجها للتنويع الاقتصادي، وهو ما أثمر عنه توليد أصول تتجاوز قيمتها تريليون دولار. ولفت إلى أن إمارة أبوظبي، تعمل حالياً علي اتخاذ خطوات متتالية بهدف دعم قطاع الخدمات المالية بالإمارة والذي يعد إحدى الركائز الرئيسة لرؤية أبوظبي لعام 2030، مشيراً إلى أن السياسات الحكومية الاقتصادية والاستثمارية رسمت خريطة الطريق التي تضمن ازدهار الأجيال المستقبلية. وتوقع أن ينشط في السوق العالمي قطاع الخدمات المالية والمصرفية، والذي سيمارس أعماله في دولة الإمارات وسائر المناطق الأخرى في المنطقة، لافتاً إلى أنه من البديهي أن يتم تأسيس مركز لتداول السلع في إمارة أبوظبي، على أن يبدأ المركز نشاطاته بعمليات تداول سلعتي النفط والغاز، ليغطي السلع الأخرى في المستقبل. وكشفت الأبحاث ودراسات الجدوى تزايد الطلب على العملات الأجنبية فيما ينمو سوق أبوظبي العالمي، الأمر الذي من شأنه دعم نشاطات المركز الرئيسة الأخرى. وفي سبيل تطوير الهيكل القانوني والأطر التشريعية للمركز، أكد الصايغ، أن المركز قام أخيراً بتعيين مستشار قانوني دولي ليقدم التوجيه لضمان توافقها بالكامل مع الأسواق المالية العالمية الرائدة الأخرى، وتماشيها مع أفضل المعايير العالمية المعمول بها.
#بلا_حدود