السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021

«اتصالات» تعزز انتشارها الخارجي بـ 19 سوقاً

عززت «مجموعة اتصالات» انتشارها الخارجي بتواجدها في 19 سوقاً حول العالم بعد استحواذها في مايو الماضي على حصة فيفيندي في «شركة اتصالات المغرب» والبالغة 53 في المئة. وأفاد الرئيس التنفيذي للشركة أحمد عبدالكريم جلفار بأن «اتصالات» أصبحت تعمل حالياً في 10 أسواق تشمل المغرب، وساحل العاج، وبنين، والغابون، وتوغو، والنيجر، وأفريقيا الوسطى، وموريتانيا، ومالي، وبوركينا فاسو. وأضاف على هامش مشاركته في أعمال منتدى الاستثمار في مجموعة دول غرب أفريقيا أن عدد الأسواق التي تعمل بها «اتصالات» حالياً ارتفع بشكل عام بعد الاستحواذ على حصة فيفيندي إلى 19 سوقاً منتشرة في منطقة الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن «اتصالات» ليس لديها حالياً أي خطط للقيام بعمليات استحواذ جديدة. وحول خدمات الفايبر في الأسواق التي تعمل بها «اتصالات»، أشار جلفار إلى أن «اتصالات» متعاونة وملتزمة بشكل قطعي بالقوانين والتشريعات ذات الصلة والمعمول بها في جميع الأسواق التي تعمل بها، منوهاً بأن الشركة تتماشى مع التطورات والتوجهات التي تطرأ على قطاع الاتصالات. وتابع «نعمل بشكل وثيق مع شركات الإنترنت، ولكن وفق الشروط والتشريعات المعمول بها في كل سوق. والتقى جلفار أمس رئيس جمهورية ساحل العاج الحسن واتارا، على هامش منتدى الاستثمار لدول غرب أفريقيا، الذي جرت فعالياته الأسبوع المنصرم في مدينة جميرا - دبي. وبحث الطرفان في اللقاء سبل التعاون في تنمية وتطوير قطاع الاتصالات في جمهورية ساحل العاج، حيث تعتبر شركة اتصالات موف إحدى شركات الاتصالات التابعة لـ «مجموعة اتصالات» التي تعمل في ساحل العاج وفي العديد من أسواق غرب ووسط أفريقيا.
#بلا_حدود