الاحد - 27 نوفمبر 2022
الاحد - 27 نوفمبر 2022

الناقلات الوطنية تتنافس على كسب المسافرين بالوجبات الصحية

تتنافس الناقلات الوطنية على كسب المسافرين عبر وجبات صحية خاضعة لمعايير عالمية، فيما تشير شركات ممونة إلى اشتراطات صارمة تطلبها شركات الطيران المحلية في عقود تزويدها بالوجبات. وينمو قطاع تموين الطائرات بين ثمانية وعشرة في المئة سنوياً. وتتطلب الرحلات الطويلة التي تزيد مدتها على سبع ساعات، 2.5 وجبة لكل مسافر. وأفاد «الرؤية» مسؤولو شركات ممونة لشركات الطيران المحلية بأن الغذاء الصحي بات يشكل نسبة كبيرة من طلبات الناقلات الوطنية لعدة اعتبارات. وأوضحوا أن غالبية الوجبات المقدمة للمسافرين صحية وتخضع لأفضل المعايير العالمية، وتجنب المشاكل الصحية التي تصيب المسافرين وتحديداً بالنسبة لمرضى السكري والقلب والضغط. وحول الوجبات الأكثر طلباً بين مسؤولو الشركات الممونة أن غالبية المسافرين يطلبون الدجاج وكرات اللحم ومنتجات النقانق وشرائح الديك الرومي المدخنة واللحم البقري المدخن، إضافة إلى الحلويات العربية قليلة السكر. من جانبه، أشار مدير عام شركة ناتشيرال واي محمد علي أكبر إلى أن الشركة توفر الوجبات الصحية لمسافري شركتي العربية وفلاي دبي على جميع خطوط الشركتين. وأكد زيادة الطلب على الوجبات الصحية، مشيراً إلى أن معظم الركاب يفضلون تناول وجبات صحية أثناء الطيران لتجنب أي مضاعفات صحية. وزاد أن الشركة تجري مباحثات مع شركتي طيران الإمارات والاتحاد للطيران بهدف تزويدهما بالوجبات الغذائية. ومن جهته بين مدير عام شركة الخزان خالد الزعبي أن تزويد شركات الطيران بالوجبات الغذائية يكون وفق اشتراطات صارمة تتعلق بسمعة شركات الطيران وبصحة المسافرين. وتابع أن أكثر أنواع الوجبات طلباً هي الدجاج وكرات اللحم ومنتجات النقانق وفطور الصباح ومنتجات شرائح الديك الرومي المدخنة وشرائح اللحم البقري المدخن، موضحاً أن شركته لديها عقود لتزويد طيران الإمارات والعربية والاتحاد للطيران بوجبات عالية الجودة. ومن جانبه أشار مسؤول في شركة الكاف إلى أن الشركة توفر وجبات من المعجنات والحلويات لشركات الطيران، مؤكداً أن الطلبات تأتي مشروطة باستخدام الخبز الأسمر والحلويات قليلة السكر.