الاحد - 13 يونيو 2021
الاحد - 13 يونيو 2021

إنجاز مشاريع مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية في 2018

وجّه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله بالبدء في تنفيذ مشاريع مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية بحلول عام 2018. واطلع سموه أمس على حزمة من المشاريع التنموية الواعدة التي تنفذها مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية على مدى الثلاث سنوات المقبلة، والتي ستشكل بعد إتمامها رافداً وداعماً للاقتصاد الوطني وتسهم في إنمائه بما يزيد على عشرة في المئة. وتفقد سموه أمس بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي التصاميم الهندسية للمشاريع ومجسماتها التي عرضت في فندق أتلانتيس في نخلة جميرا بدبي. وتعرف سموه من مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية محمد الشيباني، والمهندسين المشرفين على هذه المشاريع إلى تفاصيل ومكونات كل مشروع على حدة، حيث أبدى سموه توجيهاته وملاحظاته. واطلع على مكونات مشروع منتجع وفندق رويال أتلانتيس في جزيرة النخلة في دبي بتكلفة تقدر بمليار ونصف المليار دولار، ويضم نحو 800 غرفة وجناح فخم، إضافة إلى 250 وحدة فاخرة من الشقق الفندقية إلى جانب المرافق الخدمية والترفيهية والسياحية العالمية المواصفات والحديثة بالكامل، مضافاً إليها سلسلة من المطاعم العالمية والمقاهي وما إلى ذلك. وتعرف سموه، أثناء الشرح الذي قدمه الشيباني ومساعدوه، على مشروع واجهة ديرة البحرية الذي من المتوقع إنجاز المرحلة الأولى منه في نهاية 2016، بتكلفة تناهز ثمانية مليارات درهم، ويقع بين منطقتي الرأس وفندق حياة ريجنسي. وتضم المرحلة الأولى من المشروع، الذي سيغطي في مراحله الثلاث مساحة من الأرض تقدر بنحو 820 ألف متر مربع، مواقف سيارات فوق وتحت الأرض يصل عددها إلى 6000 موقف، وعدة مبانٍ تجارية وسكنية، بحيث تستوعب الزيادة المطردة للمحال والشركات التجارية والسكان في المنطقة. كما عرض أمام سموه مشروع ون زعبيل، الذي سينفذ في المنطقة الواقعة بين مركز دبي التجاري العالمي وحديقة زعبيل، بتكلفة تقدر بمليارين ونصف المليار درهم، على أن ينجز في العام 2017، ويضم مبنيين تجاري وسكني منها 550 وحدة سكنية وفندقان يحتويان على 550 غرفة، بالإضافة إلى 130 شقة فندقية، ويصل بين المبنيين البرجين جسر معلق يعتبر مركزاً للخدمات الخاصة بالفندق والمكاتب والوحدات السكنية. كما تضمنت المشاريع التي اطلع عليها صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإلى جانبه سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، ومدير عام دائرة التشريفات والضيافة بدبي خليفة سعيد سليمان، وعبدالله أحمد الحباي رئيس شركة مراس القابضة للتطوير العقاري، ونخبة من المهندسين المشرفين على تصميم وتنفيذ هذه المشاريع الحضارية، تضمنت مشروع ورسان، الذي سيقام على مساحة من الأرض تصل إلى مليون متر مربع على طريق مدينة العوير، ويضم مباني سكنية تحتوي على 2100 وحدة سكنية فاخرة، ومدرسة داخلية نموذجية تضاهي في مستواها الأكاديمي والتربوي المدارس البريطانية الشهيرة، وتستوعب المدرسة نحو 3000 تلميذ وتلميذة، وتتوفر فيها كافة وسائل التربية الحديثة والترفيه والرياضة والفروسية. ومن المتوقع إنجاز المرحلة الأولى من المشروع الفريد خلال السنوات الثلاث القادمة، بعد البدء في التنفيذ بتكلفة تصل إلى 2.5 مليار درهم. ومن المشاريع الاستثمارية الكبيرة التي تنفذها مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، بالتعاون مع شركة كيرزنر العالمية القابضة المحدودة الرائدة في مجال التطوير العقاري، مشروع منتجع وفندق أتلانتس في مدينة سانيا في مقاطعة هاينان الصينية، ليكون المنتجع الأول بهذا الحجم والفخامة في الصين، والثالث على مستوى العالم والذي سيقام على مساحة تقدر بأكثر من ستين هكتاراً من الأرض، والذي من المنتظر بلوغه التمام بعد إنجازه في العام 2016، حيث سيبدأ بالتنفيذ فوراً. صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أبدى إعجابه بالتصاميم الحديثة للمشاريع الإنمائية الجديدة، التي تتولى تنفيذها مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية داخل الدولة وخارجها. ووصف سموه هذه المشاريع وغيرها من المشاريع السياحية والتنموية التي تنفذها المؤسسة وغيرها من الجهات المعنية بتطوير اقتصادنا الوطني وتنويع مصادره، بأنها تعكس سلامة اقتصادنا وصلابته، وقدرته على النمو بنسبة عالية، واعتبر سموه مثل هذه المشاريع دعامة لاقتصادنا الوطني، ومصدر خير لشعبنا ودولتنا عموماً.
#بلا_حدود