السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021

«المعرفة» تستقطب المواهب المتميزة عبر تطبيق «معنا» الذكي

أطلقت هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي، ضمن مبادرة الحكومة الذكية، تطبيق «معنا» الذكي، بهدف تحقيق الابتكار في عمليات توظيف المواهب المتميزة. ويتيح التطبيق للراغبين في الانضمام إلى فريق عمل الهيئة إبراز مواهبهم كتابةً، أو عبر تسجيل صوتي أو مرئي، بعيداً عن الأساليب التقليدية. يأتي ذلك على هامش مشاركة الهيئة في معرض «جيتكس» الذي شهد تقديم حزمة من الخدمات الإلكترونية والتطبيقات الذكية المبتكرة، الرامية إلى إضفاء السعادة من لحظة استقطاب المواهب المميزة للعمل في الهيئة بأسلوب عصري مميز، انتهاء بخدمات تحرص عبرها الهيئة على توفير حياة سعيدة صحية لموظفيها. وأفادت رئيس المشاركة المجتمعية في الهيئة هند المعلا أن الهيئة تحرص على أن يكون «الوجه الباسم» علامة مميزة لفريق العمل، بدءاً من لحظة دخوله إلى تطبيق «معنا»، والمضي قدماً في عمليات التسجيل لإبراز المواهب عبر تسجيل مقطع فيديو قصير، أو صورة يتم التقاطها بطريقة «العدسة الذاتية» أو «سيلفي». وأوضحت أن نظام تقييم تجربة المتعاملين مع الهيئة يؤكد حرص الهيئة على تعزيز السعادة لدى الضيوف، عن طريق جهاز مبتكر يعكس عبر الوجه الباسم سعادة بالغة للمتعامل، لأنه مر «بتجربة متميزة». وأطلقت الهيئة عبر منصتها في «جيتكس» تجربة سوار Jawbone وهي إحدى مبادرات تجربة «طاقات» لتوفير حياةٍ سعيدةٍ صحية لموظفيها، جنباً إلى جنب مع خدمة التوقيع الالكتروني لعقد «ولي الأمر والمدرسة»، وهي المبادرة التي انطلقت مرحلتها الثانية في يونيو الماضي لتغطي 24 مدرسة خاصة في دبي، مستهدفة 38624 طالباً وطالبة منهم 22885 إماراتياً، يمثلون 78 في المئة من إجمالي الطلبة الإماراتين في المدارس الخاصة. وأسهمت مبادرة عقود أولياء الأمور في تعزيز العلاقة بين أولياء الأمور والمدارس، وتوفير بيئة تعليمية آمنة ومحفزة للطالب، وتوفير الوعي الكامل لدى ولي الأمر بالمناهج الدراسية والمواد المقررة والخيارات المتاحة، وكذلك تحفيز الطالب على الالتزام بالحضور، والالتزام بالمواعيد المدرسية المقررة. من جانبه، أوضح رئيس علاقات المتعاملين في الهيئة عبدالرحمن ناصر أن فريق عمل الهيئة حقق في السنوات القليلة الماضية، خطوات مبتكرة في جودة الخدمات المقدمة إلى المتعاملين، مضيفاً أن الهيئة تنظر إلى المتعامل باعتباره ضيفاً مهماً لها تحتفي به منذ أن تطأ قدماه مقرها، الذي يختلف عن الأجواء التقليدية للمكاتب. وأضاف أنه بمجرد انتهاء المتعامل من زيارته للهيئة فإنه مدعو للمشاركة في استبيان السعادة، عبر جهاز إلكتروني مبتكر مخصص لقياس مؤشر السعادة لدى المتعاملين، بناء على الخدمات التى تقدمها الهيئة، وتحليل نتائج سعادة المتعاملين بشكل يومي، وعرضها عبر شاشة عرض مرتبطة بأنظمة الصوت داخل الهيئة.
#بلا_حدود