الاحد - 13 يونيو 2021
الاحد - 13 يونيو 2021

ربط الاستثمار العالمي في الطاقة بالاحتياجات

أوصى المؤتمر السنوي العشرين للطاقة الذي اختتم أعماله أمس في أبوظبي بأن يكون الاستثمار العالمي في مجال الطاقة متناسباً بدقة مع الاحتياجات؛ لتجنُّب حدوث أزمات في الأسواق مستقبلاً. كما أوصى ببناء رؤية عالمية واضحة، فيما يتعلق باستخدام مصادر الطاقة التقليدية، وتحديداً مع وجود مصادر غير تقليدية، مثل النفط والغاز الصخريَّين، وبأن تولي المؤسسات المعنية وفي مقدمتها منظمة «أوبك» و«الوكالة الدولية للطاقة» ومراكز الدراسات والبحوث اهتماماً خاصاً بقضايا الابتكار والأسواق والجغرافيا السياسية، وتأثيرها في أسواق النفط والطاقة. وركز على التوسع في الاعتماد العالمي على المدن الذكية ذات البنية التحتية المستدامة في مجال الكهرباء والنقل ومدخلات الإنتاج المستخدمة في مختلف المجالات، ومضاعفة الجهود العالمية لتجنُّب أزمات المناخ، عبر التوسع في الاستثمار في تخفيف انبعاثات الكربون، ونشر الوعي بين الشعوب بأهمية الارتقاء بكفاءة استخدام الطاقة، وضرورة ترشيد الاستهلاك، بهدف تخفيف الأعباء الاقتصادية والآثار السلبية على البيئة.
#بلا_حدود