الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

مشتريات الساعة الأخيرة تكسب الأسهم 10 مليارات

مكّنت سيولة مفاجئة دخلت في الدقائق الأخيرة الأسهم المحلية من استعادة خسائر الجلسة السابقة، بعد ارتفاعات جيدة مسّت الأسهم العقارية تحديداً في كلا السوقين. وربحت الأسواق المالية في ختام التعاملات نحو عشرة مليارات درهم، لتصل بالقيمة السوقية إلى 744 ملياراً، بينما نما مؤشر سوق الإمارات بنسبة 1.33 في المئة عند 4588 نقطة بتداولات قدرها 1.25 مليار درهم. وأوضح المحلل المالي وضاح الطه في تعليقه على جلسة أمس «الموضوع مرتبط بقدرة عامل اقتراب إعلان نتائج العام والربع الرابع على احتواء مؤقت لتأثيرات العوامل الخارجية، ومن ضمنها عامل النفط وتراجع الأسواق الأمريكية والأوروبية. وأضاف هذا الاحتواء يحتاج إلى جلسات عدة للتأكيد على قدرة الأسهم تجاهل العوامل الخارجية والتركيز على الإفصاحات. وأغلق المؤشر العام لسوق دبي المالي على نمو نسبته 1.74 في المئة، ليصل إلى 3814 نقطة. وبلغت قيمة تداولات الجلسة مليار درهم موزعة على 497 مليون سهم نفذت عن طريق 11.8 ألف صفقة. وقاد سهم إعمار العقارية الارتفاعات بنسبة 4.20 في المئة عند 7.70 درهم بتداولات قدرها 274 مليوناً، تلاه أرابتك الذي استعاد مستوى النقاط الثلاث مرتفعاً بنسبة 3.73 في المئة إلى 3.06 درهم بتداولات جيدة وصلت إلى 287 مليون درهم. وفي المقابل، قاد سهم داماك العقارية التراجعات بعد ثاني جلسة له في سوق دبي المالي، خاسراً خمسة في المئة من قيمته مغلقاً عند 2.70 درهم. استعاد المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية لونه الأخضر مغلقاً على نمو نسبته 1.23 في المئة بفارق 54 نقطة عن إغلاقه السابق عند 4504 نقاط. وبلغت قيمة تداولات جلسة أمس نحو 166.78 مليون درهم موزعة على 92.2 مليون سهم نفذت عن طريق 1967 صفقة. وتصدر سهم الدار العقارية الارتفاعات مانحاً بقية الأسهم دعماً جيداً بعدما ارتد صاعداً بنسبة 4.08 في المئة عند 2.55 درهم. وارتفع سهم أبوظبي الوطني بنسبة 4.48 في المئة عند 14 درهم، ثم بنك أبوظبي التجاري بنحو 4.38 في المئة إلى 7.15 درهم، والخليج الأول بـ 0.88 في المئة عند 17.10 درهم. ودعمت ارتفاعات سهم اتصالات السوق بنمو نسبته 0.46 في المئة عند 10.90 درهم.
#بلا_حدود