الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

دبي توفر تريليون درهم من تدوير النفايات 2030

توفر بلدية دبي أكثر من تريليون درهم عبر خطة تنفذها لإعادة تدوير النفايات تنتهي في العام 2030 وتلغي الحاجة لتخصيص أراض لمكبات النفايات، وتستخدم القمامة في توليد الطاقة. وتصل الأراضي التي تفقدها الإمارة بسبب مكبات النفايات إلى 20 مليون متر مربع، وتقدر إدارة الأراضي في دبي قيمة الأراضي التي يمكن أن تضيع في مكبات النفايات بتريليون درهم، ويتضاعف المبلغ إلى ثلاثة أضعاف في حالة تحويل الأراضي إلى مبان سكنية أو صناعية أو تجارية. وأوضح مدير عام بلدية دبي حسين ناصر لوتاه أـن البلدية انتهت من إعداد مخطط شامل لتقليل الفقد والتصرفات في أراضي الإمارة، والاستفادة من كل شبر في دبي للعمل على استغلاله الاستغلال الأمثل. وأضاف أن البلدية تعتزم إعادة تدوير الكنوز الحقيقية الموجودة في النفايات، وخصوصاً النفايات العضوية التي تبلغ 30 في المئة من إجمالي النفايات في الإمارة وتحويلها إلى طاقة بحيث لا يتبقى في النهاية أكثر من اثنين في المئة منها يمكن طمرها بشكل آمن، وتوفر مساحة 98 في المئة من الأراضي التي كان يمكن أن تضيع لو استخدمت مكبات عادية لطمر النفايات. وأكد أن الخطة الاستراتيجية لبلدية دبي للتعامل مع النفايات تتضمن ثلاث مراحل، قلصت البلدية عبر المرحلة الأولى منها 6.700 طن يومياً مقارنة بـ11.500 طن يومياً قبل ثلاث سنوات. وذكر أن البلدية نجحت في إعادة استخدام عشرة في المئة منها، وتأمل أن تصل إلى 75 في المئة حتى العام 2020، على أن تصل بحجم النفايات إلى صفر بحلول 2030. وأوضح لوتاه أن البلدية تدرس حالياً بعض العروض لتوليد الطاقة من المخلفات العضوية، وإنتاج السماد العضوي من هذه المخلفات التي تشكل 30 في المئة من حجم النفايات في الإمارة.
#بلا_حدود