الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

«اتصالات» تنفذ أول محاكاة افتراضية في المنطقة لشبكة «المتحرك»

أتمت شركة «اتصالات» أول عملية في المنطقة لاختبار تقنية المحاكاة الافتراضية لشبكتها الخاصة بالهاتف المتحرك. جاء ذلك على هامش المؤتمر العالمي للاتصالات المتنقلة 2015، الذي انطلقت مناشطه أمس الأول في مدينة برشلونه الإسبانية. وتوفر الشركة عبر هذه التقنية خدمة مرنة لعملائها من المستهلكين والمؤسسات وعملاء الاتصال بين الأجهزة (M2M)، في الوقت الذي تساعد على تبسيط عملية تكوين الشبكات وخفض التكاليف التشغيلية. ويتاح عبر شبكة «اتصالات» الأساسية المحاكاة افتراضياً للوظائف المطبقة بطريقة تقليدية ضمن أجهزة ومعدات مخصصة ومستقلة، أن يتم تطبيقها كبرنامج افتراضي يعمل على منصات الأجهزة العامة. وأوضح نائب الرئيس الأول لشؤون تطوير الشبكات في «اتصالات» إسماعيل الحمادي، أن الشركة استثمرت مليارات الدراهم في نشر شبكة الهاتف المتحرك للجيلين الثالث والرابع في أنحاء الدولة. وأضاف «تعكس مبادرتنا، وهي الأولى من نوعها في المنطقة لاختبار شبكة البيانات الأساسية المحاكاة افتراضياً وتسليط الضوء على فوائدها الحقيقية على أرض الواقع، التزامنا الراسخ بتطوير شبكاتنا المتنقلة لتعزيز التجربة المقدمة لعملائنا إلى حد كبير». وتسهم المحاكاة الافتراضية للشبكة الأساسية، في زيادة كفاءة ومرونة الأجهزة، عبر تخصيص موارد الشبكة للتطبيقات البرمجية الأكثر ملاءمة. وتتمكن «اتصالات» عبر المحاكاة الافتراضية للشبكات، من تقديم عروض وخدمات تتفرد بمميّزات خاصة، واعتماد نماذج أعمال جديدة ومرنة من شأنها أن تعزز الريادة في مجالات اتصال الأجهزة مع بعضها (M2M)، والمشروعات والأعمال الاستهلاكية.
#بلا_حدود