الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

الأسهم تراوح مكانها .. المكاسب طفيفة

سجلت الأسهم مكاسب طفيفة، أمس، بواقع 0.04 في المئة لتزيد قيمته نحو 300 مليون درهم، بعد أن تغلبت ارتفاعات أسهم دبي العقارية على تراجعات شركات النفط في أبوظبي. وأثر سلباً في تعاملات أبوظبي تراجع النفطــ، حيث واصلت أسعار الخام هبوطها أمس في التبادلات الآسيوية، بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار وزيادة المخزونات الأمريكية. وأوضح لـ «الرؤية» المحلل المالي فادي غطيس أن السوق الآن دون قيمته العادلة بعض الشئ، لكنه مرشح للارتفاع. وأفاد بأن السوق يحتاج إلى زيادة السيولة، في الوقت الراهن. وعاد سوق دبي المالي إلى الصعود مجدداً أمس، بنسبة 0.3 في المئة إلى 3751.76 نقطة بقيادة القطاع العقاري. وتزامن الارتفاع مع تحسن السيولة مقارنة بالجلسة السابقة، لتصل قيم التداول إلى 425.56 مليون درهم، بكمية تداول بلغت 244.64 مليون سهم عبر 4.77 ألف صفقة. وارتفع قطاع الخدمات 1.06 في المئة، والعقارات 0.67 في المئة. وفي المقابل، تراجع قطاع النقل 1.1 في المئة، والسلع 0.2 في المئة، واتصالات 0.58 في المئة. وحقق سهم الاتحاد العقارية ارتفاعاً بنسبة اثنين في المئة، وسهم داماك 1.93 في المئة، بينما أغلق سهم دريك آند سكل على مستوى 0.730 درهم، متراجعاً 2.01 في المئة، وتراجع سهم العربية للطيران 1.27 في المئة إلى 1.550 درهم. وجاء سهم «بنك دبي الإسلامي» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 92.33 مليون درهم، موزعة على 13.58 مليون سهم عبر 498 صفقة، بينما جاء سهم «شركة داماك العقارية دبي» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 91.29 مليون درهم، موزعة على 34.23 مليون سهم، عبر 1006 صفقات. وفي المقابل، انخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي المالي 0.34 في المئة إلى 4578.20، مسجلاً أدنى مستوى منذ بداية فبراير بضغط قطاع الطاقة، الذي فقد 3.01 في المئة. وهبط قطاع العقارات 0.86 في المئة، والبنوك 0.4 في المئة، بينما ارتفع قطاع السلع 2.01 في المئة، والاتصالات 0.81 في المئة. وجرى التداول على 82 مليون سهم بقيمة 225.07 مليون درهم، موزعة على 1.482 ألف صفقة، مقابل 44.6 مليون سهم بنهاية تعاملات الجلسة السابقة، حين بلغت بقيمة التداولات 158.9 مليون درهم. وحقق سهم «إسمنت أم القيوين» أكثر نسبة ارتفاع سعري، حيث أقفل على مستوى 1.20 درهم مرتفعاً بنسبة 7.14 في المئة، عبر تداول 0.85 مليون سهم، بقيمة 1.02 مليون درهم. وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «بنك الشارقة»، ليغلق على مستوى 1.89 درهم، مرتفعاً بنسبة 4.42 في المئة، عبر تداول 120 ألف سهم بقيمة 226.8 ألف درهم. وسجل سهم «شركة الظفرة للتأمين» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول، حيث أقفل سعر السهم على مستوى 6.93 درهم، مسجلاً خسارة بنسبة عشرة في المئة عبر تداول 1200 سهم، بقيمة 8316 درهماً، تليه سهم «الشركة العالمية لزراعة الأسماك» الذي انخفض بنسبة 9.88 في المئة، ليغلق على مستوى 5.47 درهم، عبر تداول 2200 سهم، بقيمة 12.03 ألف درهم. وتبادل المتعاملون في السوقين 326.59 مليون سهم، بقيمة إجمالية بلغت 0.65 مليار درهم عبر 6254 صفقة. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 59 من أصل 126 شركة، مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 27 شركة ارتفاعاً، بينما انخفضت أسعار أسهم 22 شركة، ولم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.
#بلا_حدود