السبت - 24 يوليو 2021
السبت - 24 يوليو 2021

الزراعة المائية توفر 70 % من التكلفة

يتبع مزارعون إماراتيون أسلوب الزراعة المائية لجميع المحاصيل الزراعية في مزارعهم، مؤكدين أنها تخفض تكاليف الإنتاج ٧٠ في المئة. وأوضح لـ «الرؤية» المزارع مبارك القبيسي أن الزراعة المائية تسهم في توفير 70 في المئة من تكاليف الإنتاج الزراعي التقليدي المعتمد على التربة. وأشار إلى أن مشروع مزرعته «الضويهر» مدعوم من صندوق خليفة، مفيداً بأن مشاركته في المعارض والمناشط الزراعية صقلت من خبراته وزادت من معلوماته. وعبّر المزارع ناصر الزعابي عن سعادته بالمشاركة في منتدى الابتكارات الزراعية، مشيراً إلى استفادة المزارعين من ورش العمل وتبادل الخبرات في مجلس مركز خدمات المزارعين. واستعرض إنتاجاً زراعياً من محصول الطماطم، جلبه من مزرعته، يمثل آلية الزراعة في المياه بالاستغناء عن التربة، واستخدام البديل المتمثل في جوز الهند المطحون. وعرض مركز خدمات المزارعين عدداً من الممارسات المستدامة للارتقاء بالمنتج المحلي وتحقيق الربحية والتنافسية مع المنتجات المستوردة. ويعمل المركز على تطوير سلاسل التوريد للمنتجات المحلية لتحقيق أقصى قدر من الجودة، وإدخال معايير وإجراءات مراقبة الجودة لتحقيق أفضل الأسعار، واختيار الأصناف التي تناسب الظروف المحلية، وإنتاج الخضراوات على مدار العام لضمان الإمداد المستمر للمستهلكين. وتنصب جهود المركز على استخدام الموارد المحلية، عبر اتباع نظام الزراعة المكثفة، لزيادة كفاءة استخدام المياه والمردود من الإنتاج، والتركيب والصيانة والتدريب على استخدام نظم الري المحسنة لزيادة كفاءة استخدام المياه.
#بلا_حدود