الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

62 % حصة الخدمات والإلكترونيات من شكاوى المستهلكين

استحوذ قطاعا الخدمات والإلكترونيات على 61.7 في المئة من إجمالي شكاوى المستهلكين في دبي منذ بداية العام الجاري حتى نهاية فبراير الماضي. وأوضح لـ «الرؤية» المدير الأول لقسم شكاوي المستهلكين في دائرة التنمية الاقتصادية في دبي أيمن الفلاسي، أن القطاعين استحوذا على 1741 شكوى من إجمالي شكاوى المستهلكين في الدائرة التي بلغت 2821 شكوى. وبيّن أن قطاع الخدمات تصدر شكاوى المستهلكين بـ 1046 شكوى، تمثل 37 في المئة، تلاه قطاع الإلكترونيات بـ 695 شكوى تمثل 24.6 في المئة، من إجمالي الشكاوى التي استقبلتها الدائرة في الشهرين الماضيين. وأفاد الفلاسي بأن قطاع السيارات حل في المرتبة الثالثة بـ 364 شكوى، بينما جاءت القطاعات الأخرى في المرتبة الرابعة بـ 316 شكوى، تلاه قطاع المنسوجات والمستلزمات بـ 309 شكاوى، ثم قطاع الأثاث بـ 91 شكوى. وفيما يتعلق بترتيب الشكاوى بحسب الفئات، أشار الفلاسي إلى أن عدم الالتزام بشروط الاتفاق تصدر فئات شكاوى المستهلكين بـ 1111 شكوى تمثل 39.3 في المئة من الإجمالي، بينما حلت شكاوى «وجود خلل في المنتج» في المركز الثاني بـ 457 شكوى تمثل 16.2 في المئة. وأضاف «شكاوى الاسترداد النقدي بلغت 218 شكوى، وعدم الالتزام بشروط الضمان 186 شكوى، بينما جاء الغش التجاري في المركز الخامس بـ 139 شكوى، ثم الرسوم الإضافية بـ 90 شكوى، بينما بلغ عدد شكاوى عدم الالتزام بالأسعار المعلنة 82 شكوى، والاستبدال 59 شكوى». وذكر أن شكاوى قطاع الإلكترونيات تركزت في سوء الاستخدام وعيوب التصنيع للهواتف المحمولة، موضحاً أن الدائرة حلت شكاوى سوء الاستخدام عبر إصلاح الهواتف المعيبة بحسب الضمان، أما التي تحتوي على عيوب تصنيع فاستُبدلت عن طريق الموردين بعد التحقق من وجود عيوب صنع عبر الاستفسار العالمي «ريكول» لمعرفة العيوب المبلغ عنها في تصنيع المنتج عالمياً. وأشار إلى أن شكاوى المستهلكين في قطاع السيارات تنوعت بين سوء الاستخدام ووجود عيوب خفية في السيارة وعيوب أخرى ظاهرة خصوصاً في الموديلات الحديثة. ووفقاً للفلاسي، فإن أحد طرازات السيارات الحديثة شهدت بعض الشكاوى من حدوث انفجار في سقفها، وأثبت الاستفسار الدولي «ريكول» وجود عيب تصنيع يزيد ضغط سقف السيارة ويؤدي إلى انفجاره، ما ساعد على حل مشكلات المشتكين بالتعاون مع الوكالات المعنية في الإمارة.
#بلا_حدود