الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021

نافذة واحدة للمعاملات

كشف مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات، عن تزامن إطلاق المنصة الموحدة للخدمات الذكية للإمارة في الربع الأخير من العام الجاري، مع حملة للتعريف بالخدمات الذكية وإلمام المتعاملين بها ورفع معدلات الاستخدام وزيادة الاعتماد على الأنظمة الإلكترونية للحصول على الخدمات الحكومية. جاء ذلك رداً على سؤال «الرؤية» في تصريحات للمدير العام للمركز راشـد المنصـوري، على هامش الملتقى السادس لحكومة أبوظبي الإلكترونية 2015 الذي عقد في أبوظبي أمس. وأوضح المنصوري أن المنصة الموحدة ستكون نافذة لجميع الخدمات الذكية التي تقدمها الجهات الحكومية في إمارة أبوظبي، والبالغ عددها حالياً نحو 400 خدمة. وأشار المنصوري إلى أن الخدمات تشمل جميع الهيئات والمؤسسات الحكومية المحلية البالغ عددها 65 جهة عبر نافذة واحدة على الهواتف الذكية، تكتمل بنيتها وأنظمة الربط الإلكترونية الخاصة بها في سبتمبر المقبل على أن تتاح للمتعاملين في الربع الأخير من العام الجاري. وذكر أن إطلاق المنصة الموحدة سيزيد من توحيد الخدمات الحكومية المحلية وتوفيرها عبر نظام ذكي فعال يوفر الانسيابية في الوصول إلى الجهات الحكومية ويقلل من تكلفة الخدمات الحكومية وتخفيض الوقت المستغرق لإنجاز المعاملات. وكشف المركز النقاب عن استراتيجيته الجديدة الخاصة بالحكومة الإلكترونية للعام الجاري. وشملت أعمال الملتقى، حفل تكريم خاص للجهات الحكومية والمؤسسات التعليمية المشاركة التي حققت التميز في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المبتكرة وتطبيقاتها، كما قدمت جهات حكومية عروضاً توضيحية ركزت على العديد من المجالات المتعلقة بالقطاع. ونظم على هامش الملتقى معرض للابتكار، حيث استعرضت جامعة خليفة ثلاثة تطبيقات ذكية وطائرة من دون طيار ابتكرها طلبة الجامعة من مستوى البكالوريوس والدراسات العليا. وشملت التطبيقات الذكية مشروعاً لتحويل كتاب ما إلى واقع افتراضي بهدف إثراء المواد التعليمية عن طريق إضافة رسوم ثلاثية الأبعاد وملفات صوتية على الكتب المطبوعة. كما استعرضت تطبيق «عين الضرير»، ويهدف إلى مساعدة الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة في منازلهم في حالة الطوارئ، بحيث يمكن للشخص أن يستخدم نظارة غوغل ليتمكن من إرسال فيديو مباشر من مكان الشخص لخدمات الطوارئ. أما التطبيق الثالث، «أمانة» فهو نظام متكامل يتيح لأولياء الأمور وإدارات المدارس تتبع مسار دخول وخروج الطلبة إلى الحافلات المدرسية.
#بلا_حدود