الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021

نمو السياحة الداخلية

رفعت إجازة العيد الوطني إشغال الفنادق والمنتجعات في مختلف مناطق الدولة إلى 100 في المئة، ما أسهم في نمو حركة السياحة الداخلية. وذكر عاملون في قطاع السياحة أن مناسبة العيد الوطني التي تزامنت مع عطلة نهاية الأسبوع كانت فرصة لتحريك قطاع السياحة الداخلية، وخصوصاً العائلات التي آثرت البقاء في الدولة وعدم السفر. وأوضح الرئيس التنفيذي لمنتجع باب الشمس وفندق ميدان في دبي محمد الأجهوري، أن 50 في المئة من النزلاء جاؤوا من داخل الدولة للاحتفال بالعيد الوطني. وأشار إلى أن نسبة الإشغال في المنتجع والفندق بلغت 100 في المئة، مشيراً إلى أن كلتا المُنشأتين تنظمان مناشط تراثية تهدف إلى تعريف الزائر الأجنبي بالتراث الإماراتي والعربي. ووفقاً للأجهوري، فإن غالبية النزلاء جاؤوا من إمارة أبوظبي والمدن المجاورة لها إضافة إلى نزلاء أتوا من مختلف مناطق الدولة. بدوره أفاد الرئيس التنفيذي لشركة أتلنتس للسفريات راشد نوري بأن المناسبات المختلفة تشكل فرصة مهمة لتعزيز السياحة الداخلية للمواطنين والمقيمين. وأكد أن جميع الشروط متوفرة لتحقيق طفرة في نمو نشاط السياحة الداخلية، بدءاً من البنية التحتية المتطورة من منشآت فندقية ومنتجعات ومراكز تسوق، وصولاً إلى الجو المعتدل والتظاهرات الاحتفالية التي تنظم بمناسبة العيد الوطني. من جانبه ذكر الرئيس التنفيذي لشركة العابدي للسفريات سعيد العابدي، أن الحجوزات لقضاء إجازة العيد الوطني في منتجعات وفنادق الدولة كانت كبيرة وفاقت التوقعات. وشدد على أهمية استغلال هذه المناسبات للعمل على زيادة قدرات السياحة الداخلية عبر الحملات الترويجية والتخفيضات لاستقطاب المواطنين والمقيمين. وأشار إلى أن اعتدال الجو دفع العديد من العائلات إلى تجنب السفر والإرهاق وتفضيل قضاء عطلة العيد ونهاية الأسبوع في الدولة. إلى ذلك، أكدت هيئة السياحة والآثار في الفجيرة أن حجوزات فنادق الإمارة بلغت 95 في المئة في إجازة العيد الوطني. وأفاد مدير عام الهيئة سعيد السماحي بأن انخفاض درجات الحرارة الذي تزامن مع إجازة العيد الوطني أسهم في زيادة الطلب على حجوزات الفنادق. وأشار إلى تنسيق الهيئة مع الجهات الخدمية وخصوصاً البلديات لتجهيز الحدائق والشواطئ وتنظيفها وتوفير الخدمات اللازمة فيها. وشدد على أهمية زيادة مشاريع الفنادق الشاطئية في الإمارة، لما تشكله من قيمة في نمو السياحة الداخلية وجذب عدد أكبر من السياح. من جهتها أرجعت مديرة مؤسسة الفجيرة الوطنية للفنادق زينب الكعبي زيادة الإقبال على فنادق الإمارة إلى التسهيلات الكبيرة والميزات الهائلة التي توفرها المنشآت السياحية لمرتاديها، والأسعار المنخفضة مقارنة بباقي المناطق. بدوره أكد مدير فندق ومنتجع لومريديان العقة السياحي في دبا الفجيرة باتريك أنطاكي، أن نسبة الإشغال في الفندق من السياحة الداخلية في إجازة العيد الوطني بلغت 100 في المئة.
#بلا_حدود